Phase 3 (in Arabic)

Phase ٢٥٠ ساعة أخرى: أنشطة القصص المشتركة

المرحلة الثالثة من منهج المشاركة المتقدمة

 

بقلم جريج تومسون ومساهمة الكاتبة ربيكا هيوستن (طبعة ١،١ ابريل ٢٠٠٧)

تم تلخيصها وتعديلها للغة العربية بواسطة برندا ك. ٢٠١١

 

 

                         الــمــقــدمـــة

المرحلة الثالثة هي للمشاركين المتقدمين (متعلمي اللغة) الذين أنهوا المرحلة الثانية أو أولئك الذين لديهم أساس واسع من المفردات التأسيسية (نحو ٢٠٠٠ كلمة بإمكانهم التعرف عليها) وبعض الخبرات في التحدث عن أفكارهم الخاصة باللغة المستهدفة وباستخدام كلماتهم الخاصة. انظر ملحق ١ لمزيد من المعلومات حول هذا المنهج ومصطلحاته.

 

أهداف المرحلة الثالثة: في نهاية المرحلة الثالثة، المشارك المتقدم (متعلم اللغة) سوف:

— يبدأ في فهم القصص المعقدة والتفسيرات الثقافية.

— يكتسب ما يقارب عن ٢٠٠٠ كلمة أكثر في “جبله الجليدي” (انظر ملحق ١) الهدف: ما لا يقل عن ٨ كلمات جديدة في الساعة من جلسات اللغة، في المتوسط.

— يكون قادراً على مناقشة العديد من الموضوعات وحكاية القصص البسيطة.

— يبدأ في فهم اللغة العربية الفصحى المبسطة. (في مرحلة ٣ج أو في مرحلة ٤ أو ٥).

— يطور العلاقات مع ناس أكثر في البلد المضيف.

— يعرف المزيد عن الأنشطة اليومية الأساسية في البلد المضيف.

سيظل محتاجاً إلى الكثير من المساعدة من الشخص الذي يتحدث معه لكي يتواصل معه بشكل جيد. سيستمر في ارتكاب الكثير من الأخطاء أثناء التحدث ولكنه سيحقق الكثير من التقدم.

يمكن أن تنجز أنشطة المرحلة الثالثة مع مجموعات تتكون من ٤-١ مشاركين متقدمين ومربي (مدرسهم أو مساعدهم اللغوي).

سوف تتضمن المرحلة الثالثة بطبيعة الحال نحو ٢٥٠ساعة من “جلسات مكثفة للمشاركة” (جلسات اللغة) وسوف تضاف نحو ٢٠٠٠ كلمة جديدة إلى الجبل الجليدي للمشارك المتقدم. مثل البنَّاء الذي يحتاج لسقالة لدعم منزل جديد، فمتعلم اللغة يحتاج إلى سقالة لدعم تعلمه. نحن نستخدم سقالات بشكل أقل في كل مرحلة. “السقالة” في المرحلة الأولى كانت مواد ملموسة وأفعال ظاهرة. “السقالة” في المرحلة الثانية كانت الصور التي في كتب القصص المصورة بدون كلمات مكتوبة. “السقالة” في المرحلة الثالثة هي القصص المشتركة. عندما يحكي المربي قصة للمشارك المتقدم باللغة المستهدفة بدون صور، سيكون فهم القصة أسهل بكثير على المشارك المتقدم إذا كان يعرفها مسبقاً بلغته.

 

مرحلة ٣أ (١٠٠ ساعة)

الإجراءات الأساسية للمرحلة الثالثة

١ ابدأ كل جلسة بعشر دقائق من التحدث معاً عن الأحداث اليومية أو حياة بعضكم البعض باللغة المستهدفة فقط. (هذا مهم ولكن لا تجعله يأخذ الكثير من وقتك حيث أنه لن يضيف العديد من الكلمات الجديدة للمشارك المتقدم).

٢- سيتعرف المربي والمشارك المتقدم على “القصة المشتركة” (أو ربما يعملان هذا قبل جلسة اللغة). قد يقومان بعمل هذا عن طريق قراءة القصة بلغتيهما، أو من خلال مشاهدة فيلم كرتوني متحرك،..الخ. الأنواع الممكنة لـ “القصص المشتركة” مدرجة أدناه وفي ملحق ٤.

٣- يحكي المربي القصة للمشارك المتقدم باللهجة المستهدفة بينما يقوم المشارك المتقدم بالتسجيل. لا يقول المشارك المتقدم شيئاً حينما يتحدث المربي.

التدرج في فهم التسجيل (خطوا٦ إلى ٤ ):

٤- يشغلان التسجيل. يسمع المشارك المتقدم بعناية ويوقف التسجيل عندما لا يفهم شيئاً. ربما لا يفهم لأن هناك كلمة أو عبارة جديدة بالنسبة له. ربما تكون هناك جملة حيث يعرف الكلمات ولكن لا يفهم معنى الجملة. أو ربما يكون هناك شيئاً لا يستطيع سماعه بوضوح.

٥- في كل مرة يوقف فيها المشارك المتقدم التسجيل، فهو يسأل المربي عن كل ما لا يفهمه. يفسر المربي ببساطة باللهجة المستهدفة (وليس بالترجمة إلى لغة أخرى مثل اللغة الانجليزية!). يتداول المشارك المتقدم والمربي المعنى حتى يفهم المشارك المتقدم. (انظر ملحق ١ بالنسبة لتداول المعنى).

٦- يكتب المربي كل كلمة أو عبارة جديدة في قائمة الكلمات الجديدة للمشارك المتقدم. إذا كان المشارك المتقدم يريد ذلك فقد يكتب ترجمة تقريبية بجانب الكلمة وينتبه لمكانها في القصة.

٧- في نهاية الجلسة أو في بداية الجلسة القادمة، إذا كان هناك وقت فقم بممارسة الكلمات الجديدة مع نشاط “تعزيز المفردات”. (انظر إلى التوضيح أدناه).

٨- قم بالتبديل مع الأنشطة الأخرى مثل “تسلسل الأحداث الحياتية”، فيلم كرتوني متحرك، أحداث مشتركة،..الخ.

٩- يجب أن يستمع المشارك المتقدم إلى التسجيلات ٣-٢ مرات على الأقل قبل الجلسة القادمة. يجب أن يستمع المشارك المتقدم أيضاً إلى بعض التسجيلات السابقة كل يوم. نصيحة للمشارك المتقدم: ابدأ بتطوير العادات الجيدة الآن! أنت عملت باجتهاد حتى تقوم بالتدرج في فهم القصة ولتصبح قادراً على فهم كل ما فيها. حتى بعد التدرج في فهم القصة، فالاستماع مع الفهم غالباً لا يكون سهلاً. ربما تحتاج إلى أن تستمع إلى هذه القصص عدة مرات في الأسابيع المقبلة لكي تصبح جميعها سهلة بالنسبة لك لإتباعها. فمن الضروري أن تفعل ذلك. إذا لم تستمع بأمانة إلى القصص التي قمت بالتدرج في فهمها، وإذا لم تستمع لها لمدة طويلة حتى تصبح سهلة لكي تتبعها، وإذا لم يتم الاستماع إليها مرة أخرى من وقت لآخر فسوف تضيع الكثير من الطاقة في المرحلة الثالثة.

مثال خطوة ٥: هذا كله سيكون باللغة المستهدفة.

يبدأ المشارك المتقدم بتشغيل التسجيل لسماع القصة.

المربي (صوته في التسجيل) (باللهجة المستهدفة): منذ زمن طويل عاشت بنت صغيرة. والدتها ماتت ووالدها تزوج أرملة لها بنتين.

المشارك المتقدم (باللهجة المستهدفة أيضاً): رجاءً كرر تلك الجملة.

المربي: [يكرر]

المشارك المتقدم: مرة أخرى؟

المربي: [يكرر]

المشارك المتقدم: والدها تزوج….؟

المربي: تزوج أرملة.

[ملاحظة: ربما يحتاج المشارك المتقدم لمرتين أو ثلاث مرات من التكرار حتى يفهم العديد من الجمل، وقد يحتاج المربي إلى أن يقسمها لأجزاء صغيرة. قد يحدث هذا في أي جزء من المناقشة التالية].

المشارك المتقدم: أنا لا أعرف كلمة “أرملة”. ماذا تعني؟

المربي: إذا كان للرجل زوجة ومات الرجل، فالزوجة تصبح أرملة.

المشارك المتقدم: أرملة. جيد. جدي مات. جدتي أرملة.

المربي: نعم، جدتك أرملة.

المشارك المتقدم: إذاً في القصة، والدة البنت الصغيرة ماتت. هل والدها أرملة؟

المربي: لا، فقط المرأة.

المشارك المتقدم: زوج المرأة يموت. ماذا نطلق عليه؟

المربي: نحن نقول أرمل.

المشارك المتقدم: حسناً، “أرملة” – كلمة جديدة بالنسبة لي. رجاءً اكتبها في قائمة الكلمات الجديدة.

المربي: (يكتب)

المشارك المتقدم: زوجة والد البنت الصغيرة ماتت. هو تزوج أرملة. في مجتمعكم عندما تموت زوجة الرجل – ربما يتزوج أرملة؟

المربي: إذا لم يكن للأرملة أطفال فقد تتزوج من شخص آخر. إذا كان لها أطفال فلن تتزوج مرة أخرى.

المربي: حسناً، استمر.

صوت المربي في التسجيل: ابنتا المرأة كانتا كسولتين وسيئتين ولم ترغبا بالقيام بأي عمل. لذا جعلتا أختهما من زوج الأم القيام بكل العمل.

المشارك المتقدم: لم أفهم ذلك.

المربي من دون التسجيل: للمرأة ابنتان.

المشارك المتقدم: نعم.

المربي: هما كسولتان وسيئتان.

المشارك المتقدم: ماذا يعني ذلك؟

المربي: تلك كلمتان: سيئتان وكسولتان. سيئتان تلك تعني عندما تغضبان تقولان أشياء سيئة. هما تؤذيان مشاعر الناس.

المشارك المتقدم: تؤذيان مشاعر الناس؟

المربي: نعم، إذا قلت لك أشياء سيئة: أنت سمين (يضحك). ملابسك قبيحة. لا أحبك. فستقول بأنني آذيت مشاعرك. وستشعر بالحزن.

المشارك المتقدم: اكتب “أؤذي مشاعرك” في القائمة.

المربي: (يكتب)

المشارك المتقدم: (يلف التسجيل ويعيد تشغيل الجملة)

صوت المربي في التسجيل: ابنتا المرأة كانتا كسولتين وسيئتين ولم ترغبا بالقيام بأي عمل. لذا جعلتا أختهما من زوج الأم القيام بكل العمل.

المشارك المتقدم: كسولتين وسيئتين

المربي من دون التسجيل: سيء. قلت لك. الأختان غالباً ما تكونا غاضبتين. هما تقولان أشياء سيئة. هما تؤذيان مشاعر الناس. قد تؤذيان الناس أيضاً- بضربهم وركلهم. هما سيئتان.

المشارك المتقدم: رجاءً اكتب ذلك في القائمة. سيء.

المربي: (يكتب)

المشارك المتقدم: قل لي مثالاً – شخص سيء.

المربي: الطفل يؤذي الحيوانات. يجر ذيولها. يرميها بالحجارة. هو سيء.

المشارك المتقدم: الرجل يضرب زوجته. هو سيء.

المربي: نعم.

المشارك المتقدم: البنت تؤذي أخاها الصغير. هي سيئة.

المربي: نعم، لاسيما إذا كانت تؤذيه دائماً.

المشارك المتقدم: تؤذيه كثيراً. هي سيئة.

المربي: نعم، إذا كانت تؤذيه غالباً، فهي سيئة.

المشارك المتقدم: (يلف التسجيل قليلاً، مرة أخرى)

المشارك المتقدم في التسجيل: ابنتا المرأة كانتا كسولتين وسيئتين.

المربي من دون التسجيل: كسول. البنتان كانتا كسولتين. لا تقومان بأي عمل. فقط تستلقيان. وتجلسان. [في هذه الأثناء، يحاول المربي التوضيح بتمثيل الكسل بالتظاهر بما قد يُمثل وضعية للشخص الكسول].

المربي: رجاءً اكتب ذلك في القائمة أيضاً.

المشارك المتقدم: كسول. أنا لا أحب أن أعمل. أنا كسول؟

المربي: ربما، ولكنك تعمل. فأنت لست كسولاً. البنتان لم ترغبا بالعمل ولم تعملا. كانتا كسولتين. لن تعملا.

المشارك المتقدم: المرأة كسولة. أعطني مثالاً.

المربي: حسناً، لا تريد أن تطبخ ولا تغسل الملابس ولا تحضر الماء.

المشارك المتقدم: المرأة كسولة. هي تنام كثيراً.

المربي: حسناً، قد ينام الشخص الكسول طوال اليوم. أو يستلقي فقط على السرير.

المشارك المتقدم: حسناً. رجاءً اكتب “كسول” في القائمة.

المربي: (يلف التسجيل مرة أخرى).

صوت المربي في التسجيل: ابنتا المرأة كانتا كسولتين وسيئتين ولم ترغبا بالقيام بأي عمل. لذا جعلتا أختهما من زوج الأم القيام بكل العمل.

المشارك المتقدم: لذا..

المربي من دون التسجيل: لذا جعلتا أختهما من زوج الأم القيام بكل العمل. هل تعرف ماذا تعني أخت من زوج الأم؟

المشارك المتقدم: لا. رجاءً اكتبها في القائمة.

المربي: حسناً. (يكتب)

المربي: أخت من زوج الأم. هن يعشن معاً مثل الأخوات. لكن لديهن والد مختلف ووالدة مختلفة. الآن والدهن ووالدتهن متزوجان. هن لسن شقيقات. هن أخوات لأب أو لأم.

المشارك المتقدم: شقيقات؟

المربي: نعم، الشقيقات هن أخوات من نفس الأب والأم.

المشارك المتقدم: حسناً. رجاءً اكتب “شقيقات” في القائمة.

المشارك المتقدم: أنا أفهم. أخ من نفس الأب والأم؟

المربي: نسميه شقيق. (يكتب شقيق في قائمة الكلمات).

المشارك المتقدم: بنت عمي؟ لها أخ غير شقيق.

المربي: أوه، هل أحد والديها مات أم والديها تطلقا؟

المشارك المتقدم: تطلقا؟

المربي: نعم. ما زالا يعيشان ولم يعودا بعد زوجين.

المشارك المتقدم: أوه، ماذا قلت؟

المربي: تطلقا

المشارك المتقدم: رجاءً اكتبها. (المربي يكتب).

المشارك المتقدم: الزوج ربما ممم، ممم، سيء. الزوجة ربما ممم، ممم، ممم كسولة. فتطلقا.

المربي: نعم، الناس يحصلون على الطلاق إذا كان على سبيل المثال أحدهما سيئاً.

المشارك المتقدم: (يلف التسجيل قليلاً).

صوت المربي في التسجيل: لذا جعلتا أختهما من زوج الأم تقوم بكل العمل.

المشارك المتقدم: جعلتا

المربي من دون التسجيل: جعلتاها تقوم بكل العمل. هي لم ترغب القيام بالعمل.

قالتا لها “يجب أن تقومي بالعمل. قومي بالعمل” (يحاول المربي أن يبدو صارماً). [تركيب نحوي جديد: شخص يجعل شخصاً يقوم بعمل شيء].

المشارك المتقدم: مثال: المدرس جعل الطفل ممم جعل يقرأ.

المربي: حسناً، المدرس جعل الطفل يقرأ.

المشارك المتقدم: أمثلة أكثر؟

المربي: الطبيب جعلني أتناول الدواء. [التوقف بعد كل مثال]. والدتي جعلتني أحضر الماء. الشرطي جعلني أوقف سيارتي. صاحب الدكان جعلني أسدد فاتورة مشترياتي. جعلت حصاني يذهب سريعاً. [ كان هذا التركيب اللغوي بسيطاً. سيكون غيره أكثر صعوبة ويجب ألا تركز عليه الآن].

صوت المربي في التسجيل: لذا جعلتا أختهما من زوج الأم القيام بكل العمل. أحد الأعمال التي كان عليها القيام به، هو تنظيف الرماد من على الموقد وستصبح سوداء بسبب ذلك.

تستمر العملية. (كلما لا يفهم المشارك المتقدم شيئاً، فهو “يتداول المعنى” مع المربي حتى يفهمه. كذلك يحاول التركيز على كل كلمة جديدة حتى تُشكِّل انطباعاً عميقاً).

نشاط “تعزيز المفردات” (خطوة ٧):

كلما يكون لديك وقت، يمكنك تعزيز المفردات التي تعلمتها خلال هذه الجلسة أو الجلسة السابقة. تحدثا معاً حول الكلمات الجديدة التي تعلمها المشاركون المتقدمون في سياق القصص أو الأنشطة. قم بممارسة المفردات التي يعتقد المشارك المتقدم بأنها أهم. قد تقوم أيضاً بعمل نشاط “اسمع ومثِّل” كما هو موضح في المرحلة الثانية أو قد تقوم بعمل أنشطة الطريقة السريعة للفهم وأنشطة حركة الجسم، كما تم توضيحها في المرحلة الأولى لممارسة الأسماء والأفعال الجديدة.

مثال ٢

المشارك المتقدم: تعلمت “طحن”. أنت تحدثت عن شراء اللحم [ نشاط تسلسل الأحداث الحياتية]. ربما الجزار يطحن اللحم،..الخ.

 

مثال ١

المشارك المتقدم: تعلمت “سيء” و”كسول”

المربي: نعم

المشارك المتقدم: أختا سندريلا. أممم، ليستا أختيها. مثل الأخوات.

المربي: أخوات غير شقيقات.

المشارك المتقدم: أختا سندريلا من زوج الأم كانتا سيئتين. كانتا تقولان أشياء سيئة لها. قالتا “قومي بكل العمل” (محاولاً بأن يتكلم بصوت غاضب). كانتا كسولتين. كانتا تنامان طوال اليوم. هما لا تقومان بأي عمل.

المربي: نعم، كانتا سيئتين وكسولتين..الخ.

 

قد تُعزز أيضاً المفردات الجديدة من خلال القيام بالتسجيل، بحيث يقول المربي الكلمة ومن ثم يستخدمها في جملة تبين معناها ثم يقول الكلمة مرة أخرى. ويمكن للمشارك المتقدم سماع هذا التسجيل تكراراً ومراراً في البيت. (تأكد من أنك تقوم بعمل قصة جديدة كل يوم. يجب أن يدوم نشاط تعزيز المفردات ٢٠ دقيقة فقط أو أقل).

بعد عمل قصتك المشتركة الأولى، قم بالتقييم: هل كانت القصة صعبة جداً بالنسبة للمشارك المتقدم؟ يجب أن تستغرق نصف ساعة أو أقل للتدرج في فهم كل دقيقة في القصة ويجب أن تضيف ٥ إلى-١٠ كلمات لقائمة الكلمات الجديدة. إذا استغرقت وقتاً أطول من ذلك وكان هناك المزيد من الكلمات أو إذا شعر المشارك المتقدم بأن النشاط كان صعباً أو مملاً، ففي المرة القادمة يجب أن يعيد المربي حكاية القصة بشكل مبسط باستخدام كلماته الخاصة. إذا مازال ذلك صعباً فحاول استخدام كتاب قصة مصورة بدون كلمات مكتوبة بحيث يتصفح المشارك المتقدم والمربي معاً القصة أولاً، ثم يحكيها المربي من دون الكتاب.

إذا تدرج المشارك المتقدم في فهم القصة المشتركة بشكل سريع وحصل على القليل من الكلمات الجديدة فربما تكون القصة سهلة جداً. اعثر على قصة أكثر تعقيداً مع المزيد من المفردات الجديدة. أو يستطيع المربي محاولة أن يحكي كل قصة مستخدماً كلمات وعبارات لا تكون مألوفة بالنسبة للمشارك المتقدم.

 

أنواع القصص المشتركة

قصص عالمية: قصص مثل “سندريلا” تم مناقشتها سابقاً. هذه قصص معروفة في العديد من الدول واللغات المختلفة. قد تكون القصص الشعبية والأساطير أو قصص الأطفال قصصاً عالمية. قد تستخدم أيضاً القصص الدينية من التوراة أو الإنجيل أو القرآن أو كتب دينية أخرى كقصص عالمية. قد تستخدم قصصاً يعرفها المشارك المتقدم وتكون مكتوبة باللغة المستهدفة حتى يستطيع المربي قراءتها قبل أن يحكيها. قد تستخدم قصصاً مكتوبة باللغة الانجليزية أو لغة أخرى، إذا كان المربي يستطيع قراءتها بتلك اللغة. إذا كان لديك القصة بلغتي كل من المربي والمشارك المتقدم فيمكنهما قراءتها قبل جلسة اللغة. قد يحتاج المربي إلى قراءة القصة عدة مرات لكي يصبح معتاداً عليها حتى يحكيها بسهولة.

يجب أن يحكي المربي القصة باستخدام كلماته الخاصة باللهجة المستهدفة وبالطريقة التي تُحكى بها قصص الأطفال عادةً في ثقافته. قد تؤثر ثقافته في كيفية فهمه وحكايته للقصة.

 

فيلم كرتوني متحرك للأطفال: قد تستخدم فيلماً كرتونياً متحركاً صامتاً مثل “توم وجيري” أو “بنك بانثر”. “شون ذا شيب” و “در ماولوورف” هي خيارات أوروبية. (قد تعثر على حلقات من هذه على شبكة الانترنت من موقع اليوتيوب). ربما تحاول في مرحلة ٣ج استخدام أفلام صامتة مثل أفلام تشارلي شابلن أو مستر بن. إذا أمكن، فيجب على المشارك المتقدم مشاهدة الفيلم الكرتوني قبل جلسة اللغة. في الجلسة:

١- يشاهد المشارك المتقدم والمربي الفيلم الكرتوني معاً.

٢- يشاهده المربي مرة أخرى وهو يحكي القصة بلهجته بينما يشاهده. يسمع ويسجل المشارك المتقدم هذا من دون مشاهدة الفيلم.

٣- يشاهدان الفيلم الكرتوني معاً ويستمعان إلى التسجيل.

٤- يتدرجان في فهم التسجيل معاً من دون مشاهدة الفيلم الكرتوني ويضيفان الكلمات الجديدة إلى قائمة الكلمات الجديدة.

٥- يحكي المربي القصة مرة أخرى على نحو أكثر سلاسة وطبيعية مستخدماً كل الكلمات والعبارات الجديدة. يسجل المشارك المتقدم. تدرجا في فهم هذا التسجيل معاً إذا لزم الأمر. إذا كان هناك وقت فقوما بعمل نشاط تعزيز المفردات.

٦- يستمع المشارك المتقدم إلى التسجيل عدة مرات قبل الجلسة القادمة.

 

 

الأحداث المشتركة: يقوم المشارك المتقدم والمربي بعمل شيء معاً. قد يكون أي شيء يريدان عمله. على سبيل المثال: اذهبا إلى مقهى؛ اعملا في بستان؛ نظفا مطبخ؛ اذهبا إلى متجر لشراء شيء؛ اذهبا إلى مطعم؛ قوما بزيارة شخص؛ اذهبا إلى حديقة عامة؛ اذهبا إلى حفلة زفاف؛ اذهبا إلى البريد وأرسلا رسالة أو اشتريا طوابع؛ اذهبا في نزهة وراقبا كل ما يمكنكما مع كتابة ملاحظات عما تشاهدانه،..الخ. (قد يتبادل المشارك المتقدم والمربي الأدوار مقترحين نشاطاً يودان القيام به معاً). هما يتفاعلان بشكل طبيعي خلال هذا النشاط ويكتبان ملاحظات عن التفاصيل.

في الجلسة القادمة (في نفس اليوم أو في الجلسة التالية) سيحكي المربي للمشارك المتقدم عن الحدث، بينما يسجل المشارك المتقدم. هذا هو “نشاط مناقشة الأحداث المشتركة“. قد يتكلمان مع بعضهما البعض خلال التسجيل ولكن يجب على المربي أن يتكلم أكثر من المشارك المتقدم.

مثال:

المربي: نحن ذهبنا إلى مقهى.

المشارك المتقدم: نعم.

المربي: مشينا إلى هناك معاً. كنا نتحدث عن حركة السير. قلت أنك كنت خائفاً من عبور الشارع.

المشارك المتقدم: كنت خائفاً. الخ.

تدرج في فهم التسجيل وعزِّز المفردات إذا كان هناك وقت واستمع إلى التسجيل عدة مرات قبل الجلسة القادمة.

 

تسلسل الأحداث الحياتية

في كل ثقافة، يقوم الناس بعمل أنشطة يومية أساسية بشكل مختلف. في “تسلسل الأحداث الحياتية” يصف شخصاً من الثقافة المحلية (المربي) بالضبط كيف يتم إجراء شيء في ثقافته. هناك مثال في ملحق ٣ والعديد من الأفكار لمواد تسلسل الأحداث الحياتية. هذه الأفكار تم اختيارها لتتناسب مع اليمن. يجب أن تعطيك أفكاراً لكي تبدأ بها. أنت بحاجة إلى التفكير بقدر الإمكان في العديد من الأفكار التي تتناسب مع المجتمع الذي تعيش فيه. اختر نشاطاً يكون مألوفاً بالنسبة للمشارك المتقدم.

 

بالنسبة لتسلسل الأحداث الحياتية، يجب أن تأتي قائمة الخطوات بشكل واضح ومن وجهة نظر الشخص المضيف.

 

خطوة ١: اختر نشاطاً مألوفاً. يقوم المربي بعمل قائمة لكل الخطوات التي يقوم بعملها في النشاط مع العديد من التفاصيل بقدر ما يمكنه. (قد يقوم بعمل هذا قبل الجلسة).

خطوة ٢: يقول للمشارك المتقدم تسلسل الأحداث، فعل بفعل، ويسأل المشارك المتقدم عن أي شيء لا يفهمه. كذلك قد يفكر المشارك المتقدم في خطوات ربما يضيفها المربي لجعل القائمة أكثر تفصيلاً. قد يسأل أسئلة مثل: “بعدما تقوم بعمل هذا وقبل أن تقوم بعمل ذلك، ماذا تعمل؟” “كيف تعمل ذلك الفعل بخطوات صغيرة؟”. على سبيل المثال لإعداد الشاي، ربما يسأل المشارك المتقدم: “بعد حصولك على الغلاية وقبل أن تشعل الموقد، ماذا تفعل؟” “أنا أملأ الغلاية”. “بعد حصولك على الغلاية وقبل أن تملأها، ماذا تفعل؟” “أفتحها”. “من أين تحصل على الغلاية؟” “ماذا تفعل بينما تنتظر للماء حتى يغلي؟” “كيف تعرف متى يغلي الماء؟”. يكتب المربي خطوات وتفاصيل إضافية لجعل “تسلسل الأحداث الحياتية” الخاصة به مفصلة ومطولة بقدر الإمكان.

خطوة ٣: يحكي المربي كل الخطوات بالتفصيل بلهجته بينما يسجل المشارك المتقدم. (بدلاً من خطوات ٣-١، ربما يتم استخدام تسجيلات قد تم عملها لتسلسل الأحداث الحياتية في هذه الثقافة، إذا كانت متوفرة).

خطوة ٤: تدرج في فهم التسجيل. قد يُمثِّل المربي بعض الأفعال التي لا يفهمها المشارك المتقدم. تداولا المعنى. يضيف المربي كلمات جديدة لقائمة الكلمات الجديدة.

خطوة ٥: شغِّل التسجيل ويقوم المشارك المتقدم بتمثيل كل خطوة كلما سمعها.

خطوة ٦: يستمع المشارك المتقدم إلى التسجيل عدة مرات في البيت قبل الجلسة القادمة.

مثال للخطوات الممكنة في نشاط “غسل اليدين”

أنت تشغل الضوء. ٢ أنت تفتح الباب. ١
أنت تمد يدك. ٤ أنت تمشي إلى المغسلة. ٣
أنت تتحسس الماء الحار. ٦ أنت تفتح حنفية الماء الحار. ٥
أنت تفتح القليل من الماء البارد. ٨ أنت تمسك بحنفية الماء البارد. ٧
أنت تفتح حنفية الماء الحار بمقدار أكثر من السابق. ١٠ أنت تتحسس الماء مرة أخرى. ٩
أنت تأخذ قطعة الصابون. ١٢ أنت تضع يديك تحت حنفية الماء المتدفق. ١١
أنت تعيد قطعة الصابون إلى مكانها. ١٤ أنت تدعك الصابون بيديك. ١٣
أنت تغسلهما جيداً. ١٦ أنت تضع يديك تحت حنفية الماء المتدفق مرة أخرى. ١٥
أنت تقفل حنفية الماء البارد. ١٨ أنت تقفل حنفية الماء الحار. ١٧
أنت تمسكها. ٢٠ أنت تمد يدك لأخذ المنشفة. ١٩
أنت تُنشِّف يديك بالمنشفة. ٢٢ أنت تسحبها من حامل المناشف. ٢١
أنت تعلق المنشفة على الحامل. ٢٤ أنت تطوي المنشفة. ٢٣
أنت تخرج من الغرفة. ٢٦ أنت تطفئ الضوء. ٢٥
    أنت تقفل الباب. ٢٧

حاول تحقيق التوازن بين الأنشطة المختلفة في جلسات اللغة الأسبوعية. فيما يلي مثال لأحد الجداول الزمنية الممكنة:

الأربعاء الثلاثاء الاثنين الأحد السبت
محادثة عابرة

(١٠ دقائق)

محادثة عابرة

(١٠دقائق)

محادثة عابرة

(١٠دقائق)

محادثة عابرة

(١٠ دقائق)

محادثة عابرة

(١٠ دقائق)

سجِّل وتدرج في فهم مناقشة الأحداث المشتركة ليوم الثلاثاء (ساعة) تعزيز المفردات من يوم الاثنين (٢٠ دقيقة) سجِّل وتدرج في فهم مناقشة الأحداث المشتركة ليوم الأحد (ساعة) تعزيز المفردات من يوم السبت (٢٠ دقيقة) تعزيز المفردات من يوم الأربعاء (٢٠ دقيقة)
تعزيز المفردات من الثلاثاء (٢٠دقيقة) قصة عالمية (ساعتين ونصف) تعزيز المفردات من يوم الأحد (٢٠ دقيقة) قصة عالمية (ساعتين ونصف) سجِّل وتدرج في فهم قصة عالمية (ساعتين ونصف)
قصة عالمية (ساعتين ونصف) تسلسل الأحداث الحياتية (ساعة) قصة عالمية (ساعتين ونصف) تسلسل الأحداث الحياتية (ساعة) سجِّل وتدرج في الفهم، ومثِّل تسلسل الأحداث الحياتية (ساعة)
فيلم كرتوني متحرك (ساعة) قم بعمل حدث مشترك (ساعة) فيلم كرتوني متحرك (ساعة) قم بعمل حدث مشترك (ساعة) سجِّل وتدرج في فهم فيلم كرتوني متحرك (ساعة)
المجموع: ٥ ساعات المجموع: ٥ ساعات المجموع: ٥ ساعات المجموع: ٥ ساعات المجموع: ٥ ساعات

 

أنشطة أخرى ممكنة في مرحلة ٣أ

الأنشطة الأساسية في مرحلة ٣أ هي القصص العالمية وتسلسل الأحداث الحياتية. إذا كان بمقدورك، فقم أيضاً بعمل بعض الأفلام الكرتونية المتحركة والأحداث المشتركة. إذا كنت تحتاج إلى التنوع فحاول أن تعمل بعض من هذه الأنشطة.

 

نشاط وصف مكان مألوف

يصف المربي مكاناً مألوفاً بالنسبة للمشارك المتقدم، على سبيل المثال شقة المشارك المتقدم، بنايته، شارعه، سوق مجاور، محل معين، ميدان عام، الطريق لمكان مألوف،..الخ. يسجل المشارك المتقدم الوصف ويتدرج في فهمه.

 

وصف شيء معروف

المربي يصف جسماً وما الذي بإمكانك أن تفعل به. على سبيل المثال، ربما يصف مغسلة، موقد، مسجل، دراجة، سيارة، أو غير ذلك. يقوم المربي والمشارك المتقدم بعمل أشياء بهذا الجسم، بينما يتحدث المربي عما يقومان بعمله. على سبيل المثال، مع جزء من الحبل ربط ثلاثة مشاركين متقدمين بعضهم البعض وسحبوا بعضهم، وعملوا الكثير من الأشياء الأخرى مع جزء من الحبل بينما وصف المربي ماذا عملوا. مع اللمبة، تحدث المربي عن احتراق اللمبة واستبدالها، الطاقة الكهربائية، لوحة مفاتيح الكهرباء، و المتر. سجل وتدرج في فهم التسجيل.

 

 لعب الأدوار بشكل معكوس

قم بتمثيل موقف من الحياة اليومية، مثل استخدام سيارة أجرة، شراء شيء ما، إيقافك من قبل شرطي المرور،..الخ. يجب أن يقوم المربي بأخذ الدور الذي سيقوم المشارك المتقدم بلعبه بطبيعة الحال في مواقف الحياة الحقيقية، ويأخذ المشارك المتقدم الدور الآخر مثل سائق سيارة أجرة، بائع في دكان، شرطي،..الخ. يجب أن يتحدث المشارك المتقدم بقدر استطاعته (حيث لن يكون جيداً) ويسجل لعب الدور للحصول على مثال لكيفية التحدث في تلك المواقف. لا تحفظ. تدرج في فهم التسجيل.

بعدما يتم الاستماع للتسجيل عدة مرات، قم بلعب الدور مرة أخرى مع تبادل الأدوار. لذا، إذا كان المربي في المرة الأولى هو الراكب والمشارك المتقدم كان سائق سيارة أجرة، ففي اليوم التالي قد يكون المشارك المتقدم هو الراكب والمربي يكون سائق سيارة أجرة.

 

الأنشطة لرفع الوعي بالقواعد: أنظر الملحق.

 

أنشطة من المرحلة الثانية حيث ستظل مفيدة

بناء القصص التي يقوم فيها المشارك المتقدم بقيادة النشاط كما في مرحلة ٢أ: لإعطاء المزيد من الممارسة في التحدث. استخدم كتب الصور المتقدمة أكثر من تلك المستخدمة في المرحلة الثانية.

يحكي المشارك المتقدم أو المربي قصة من حياته معززة بالصور، كما في مرحلة ٢ج. هذا نشاط قيم جداً للمرحلة الثالثة أيضاً.

بناء القصص التي يقوم فيها المربي بقيادة النشاط كما في مرحلة ٢ب، مرة أخرى يتم استخدام كتب القصص المصورة الأكثر تعقيداً.

التعاون في بناء القصص (يتحدث المربي والمشارك المتقدم معاً عن الصور في كتاب الأطفال، ويبنيان قصة ويتشاركان في الأفكار معاً).

— اختر كتاب القصص المصورة الجديدة بدون كلمات مكتوبة، للمرحلة المتوسطة أو المتقدمة.

— ناقشاه معاً مع إضافة المربي والمشارك المتقدم للقصة معاً.

— أضف كلمات جديدة إلى قائمة الكلمات الجديدة.

— يحكي المربي حكاية القصة كاملة مستخدماً الكلمات في قائمة الكلمات الجديدة بينما يقوم المشارك المتقدم بالتسجيل.

— تدرج في فهم التسجيل إذا لزم الأمر، ويستمع المشارك المتقدم لها في البيت.

التحضير لجلسات مرحلة ٣أ

سيحتاج المربي والمشارك المتقدم إلى العثور على قصص عالمية لمرحلة ٣أ بلغتيهما. سيحتاجان أيضاً إلى ابتكار قوائم لأفكار تسلسل الأحداث الحياتية، الأحداث المشتركة، الأماكن المألوفة، ولعب الأدوار الممكنة. ربما بإمكانهما استخدام تسجيلات للقصص العالمية، تسلسل الأحداث الحياتية، أو أفلام كرتونية متحركة قد تم عملها من قبل مشاركين متقدمين آخرين.

يحتاج المشارك المتقدم إلى الخروج والمشاركة في الحياة المحلية بقدر الإمكان لكي يعثر على أفكار ليتحدث عنها.

 

مرحلة ٣ب (٧٥ ساعة أكثر)

في مرحلة ٣ب، بدلاً من “القصص العالمية” حاول استخدام قصص من الثقافة المحلية. فقد تشمل هذه قصصاً مثل قصص “جحا” أو “علاء الدين”، قصصاً من ألف ليلة وليلة أو كليلة ودمنة أو الحكايات الشعبية الأخرى أو قصصاً من الثقافة المحلية. ستكون هذه أكثر تحدياً للمشارك المتقدم حيث أنه ليس معتاداً عليها كما كان مع القصص العالمية. بإمكانك أيضاً الاستمرار في استخدام القصص الدينية إذا كنت ترغب في ذلك. كما في السابق، يجب أن يقرأ كل من المربي والمشارك المتقدم القصة بلغتيهما قبل أن يحكيها المربي للتسجيل. حاول إضافة أنواع أخرى من الأنشطة المختارة من تلك التي تم إدراجها مسبقاً.

يجب أن يبدأ المربي بحكاية القصص بطريقة أكثر طبيعية وليس بتبسيطها كما قام بعملها في مرحلة ٣أ.

في مرحلة ٣ب، فالهدف هو أن يواجه المشارك المتقدم بقوة وبمعدل ٨ كلمات تقريباً لكل ساعة من جلسات اللغة.

 

مثال لجلسة في مرحلة ٣ب:

المصادر المطلوبة نشاط التعلم الزمن
  محادثة عابرة ١٥ دقيقة
قائمة الكلمات الجديدة تعزيز المفردات الجديدة من الأمس ١٥ دقيقة
قصة، جهاز تسجيل. سجِّل وتدرج في فهم القصة المحلية الجديدة التي أصبحت معتاداً عليها بالترجمة. ساعتين
  نشاط سيل المدخلات باستخدام أشكال الجمل “هذا الولد يحاول أن …” “المرأة تحاول أن…” (الخ) ١٥ دقيقة
  لعب دور للحصول على قصة شعر ١٥ دقيقة
  سجِّل وتدرج في فهم وصف لمكان مألوف ساعة
  يحاول المشارك المتقدم من دون المربي أن يبدأ محادثة مع ناس يجلسون في الحديقة. ساعة

 

 

مرحلة ٣ج ( الـ ٧٥ ساعة النهائية)

 

في مرحلة ٣ج، قد تستمر في عمل القصص والأنشطة من مراحل ٣أ و ٣ب و/أو عمل أنشطة موضوع مألوف كما تم توضيحه أدناه. قد تختار أيضاً عمل الآتي:

بالنسبة للغة العربية، أوصي في مرحلة ٣ج أو مرحلة ٤ أو ٥، بأن تبدأ العمل على إدراك اللغة العربية الفصحى. لعمل هذا، اختر قصصاً من مرحلة ٣أ تكون مألوفة مسبقاً في اللهجة المستهدفة وتكون لديك في كتاب الأطفال. يراجع المشارك المتقدم القصة بلغته قبل الجلسة بيوم. يجب أن يقرأ المربي كتاب الأطفال للقصة المألوفة (باللغة العربية الفصحى) بصوت مسموع بينما يسجل المشارك المتقدم. (بعض القصص مثل ليديبرد ربما قد تم تسجيلها مسبقاً بالفصحى على أشرطة تستطيع شرائها). تدرجا معاً في فهم التسجيل. يفسر المربي الكلمات والعبارات الجديدة مستخدماً اللهجة المستهدفة التي يفهمها المشارك المتقدم. أضف كلمات جديدة إلى قائمة الكلمات الجديدة ويستمع المشارك المتقدم للتسجيل في البيت. ابدأ بالقصص البسيطة للغاية مثل “الدجاجة الصغيرة الحمراء”، ثم قم بعمل القصص الأكثر صعوبة بشكل تدريجي.

استمر في عمل أنشطة مرحلة ٣ج باللهجة كأنشطتك الأساسية! قد تقوم على الأكثر بعمل قصة واحدة بالفصحى لكل جلسة. لا تقم بعمل قصص باللغة العربية الفصحى والتي لم يقم المشارك المتقدم بعملها مسبقاً باللهجة. حتى ولو بدأ المشارك المتقدم بتعلم فهم وتحدث اللغة العربية الفصحى، فهو لا يزال يحتاج إلى التركيز على تعلم فهم وتحدث اللهجة التي يتحدثها الناس من حوله. سيبدأ في تعلم القراءة في المرحلة الرابعة؛ في المرحلة الثالثة يجب أن يكون صبوراً وأن يستفيد من فرصة مواصلة التقدم من خلال قدرته على الفهم والتحدث! بينما يقرأ المربي، يجب على المشارك المتقدم ألا يحاول النظر إلى الكلمات أو يقرأ مع المربي (ولو كان المشارك المتقدم يعرف مسبقاً كيف يقرأ)؛ يجب عليه أن يركز على الاستماع وفهم ما يسمعه.

 

نشاط جديد لمرحلة ٣ج:

نشاط موضوع مألوف

يتحدث المربي عن موضوع يعرف المشارك المتقدم عنه الكثير بدلاً من قصة مألوفة. على سبيل المثال، إذا كان المشارك المتقدم والمربي يهتمان بالكمبيوترات فقد يتحدث المربي عن الكمبيوترات أو الطبخ أو القطط أو الصحة أو السيارات أو أي موضوع مألوف آخر. قد يستخدم المربي كتاب الأطفال لذلك الموضوع، ويقول للمشارك المتقدم باللهجة المستهدفة عمَّ يتحدث الكتاب. يسجل المشارك المتقدم المربي وهو يتحدث عن هذا الموضوع. تدرج في فهم التسجيل،..الخ، كالعادة.

أنشطة أخرى ممكنة لمرحلة ٣ب و ٣ج

حبكة الفيلم

اختر فيلماً شاهده كل من المشارك المتقدم والمربي بلغتيهما ويعرفانه جيداً. يحكي المربي قصة الفيلم بينما يسجل المشارك المتقدم. تدرج في فهم التسجيل،..الخ.

 

ملخص الكتاب

إذا كان هناك كتاب قرأه كل من المشارك المتقدم والمربي بلغتيهما فيستطيع المربي أن يحكي قصة الكتاب بينما يسجل المشارك المتقدم. تدرج في فهم التسجيل،..الخ. هناك العديد من الكلاسيكيات المقارنة (القصص الأدبية المبسطة والمكتوبة باللغة العربية في صفحة وباللغة الانجليزية في الصفحة المقابلة لها). يستطيع المربي أن يقرأها بالعربية ويقرأها المشارك المتقدم بالانجليزية، ثم يحكي المربي القصة باللهجة المستهدفة.

 

النشرات الإخبارية

إذا سمع أو قرأ كل من المشارك المتقدم والمربي عن حدث في الأخبار العالمية فقد يحكي المربي للمشارك المتقدم عن الحدث بينما يسجل المشارك المتقدم. تدرج في فهم التسجيل،..الخ. في البداية، سيكون هناك الكثير من المفردات الجديدة لمناقشة الأخبار وستستغرق وقتاً للتركيز على هذا المجال، إذا اختار المشارك المتقدم أن يفعل ذلك.

 

إعادة حكاية قصصك القديمة، “من مواطن لمواطن”

قد يحكي المربي قصة قد تم عملها في جلسات اللغة السابقة لمواطن آخر ويحكيها بشكل طبيعي من دون تبسيط. يجب ألا يتواجد المشارك المتقدم عندما يحكي المربي القصة. يقوم المربي بتسجيل هذا ويتدرج في فهم التسجيل مع المشارك المتقدم.

أنشطة لمساعدة المشارك المتقدم لكي يتحدث أكثر

إذا كان المشارك المتقدم لا يتحدث بشكل كافٍ في جلسات اللغة، فحاول:

إعادة حكاية القصة

بعد الاستماع والتسجيل والتدرج في فهم قصة ما، يحكي المشارك المتقدم القصة للمربي باستخدام كلماته وبمستوى مقدرته. فهو يحاول أن يستخدم مفردات جديدة بقدر الإمكان.

 

حكاية قصص من حياة المشارك المتقدم

قد يحاول المشارك المتقدم أن يحكي قصص من حياته الخاصة، كما في مرحلة ٢ج، ولكن من دون استخدام أي صورة. يجب أن يساعده المربي في أي أجزاء صعبة من القصة. تداولا المعنى. يعيد المربي حكاية القصة في النهاية ويتم تسجيلها والتدرج في فهمها،..الخ.

 

القصص المستمرة

قد يختار المشارك المتقدم قصة طويلة جداً ويتحدث عن جزء منها خلال كل جلسة. يعيد المربي حكاية القصة في نهاية كل جزء ويتم تسجيلها.

 

ماذا فعلت بالأمس

إذا قام المشارك المتقدم بعمل شيء غير عادي في اليوم السابق، فقد يقول للمربي عنه بالتفصيل. يجب ألا يتجنب الأجزاء الصعبة ولكن يتداول المعاني. يجب أن يعيد المربي حكاية القصة للتسجيل،..الخ. (يجب على المشارك المتقدم عدم مواصلة التحدث حول نفس الأنشطة اليومية كل يوم. يجب عليه التحدث عنها فقط عندما يكون هناك شيء جديد، حيث سيكون من الصعب بعض الشيء بالنسبة له أن يتحدث عنها).

المزيد من القصص المصورة والكتب الفعالة واللكسكيري

استخدم الأشرطة في بداية كتاب اللكسكيري. ناقشاها مع بعضكم البعض مع تضمين خيارات مختلفة لما قد يحدث. على سبيل المثال، ماذا لو غضب الشخص الذي تم طرحه على الأرض؟ ماذا لو كان لطيفاً؟ ما هي الردود الممكنة لقولها لمتسول ما؟ في النهاية يسجل المربي القصة التي قمتما بابتكارها سوياً أو الخيارات التي ناقشتماها. يمكنك أيضاً الاستمرار في استخدام صور الأفعال الانجليزية لإضافة مفردات ولممارسة صيغ الفعل، واستخدام المتضادات السمعية لممارسة الأصوات المختلفة، واستخدام الصور الفعالة لإضافة مفردات وممارسة القواعد.

القضايا الراهنة للاهتمامات الواسعة في المجتمع

ربما يحكي المربي للمشارك المتقدم عن مواضيع راهنة يناقشها الناس في المجتمع مثل الأحداث الراهنة، مشاكل المجتمع، أو القيل والقال. يستطيع المربي والمشارك المتقدم بعد ذلك مناقشة هذا الموضوع في أيام لاحقة. سجل أفكار المربي وآرائه وتدرج في فهم التسجيل حسب الضرورة. يستطيع المشارك المتقدم بعد ذلك محاولة الحديث عن هذه المواضيع مع أشخاص آخرين يقوم بزيارتهم.

فيلم كرتوني متحرك يصفه المشارك المتقدم

شغِّل فيلم كرتوني متحرك مثل توم وجيري، ويحاول المشارك المتقدم أن يصف بقدر ما يمكنه عما يحدث في البرنامج.

ملحق ١: إذا كان المنهج والبرنامج جديدين بالنسبة لك:

فهم منهج المشاركة المتقدمة

 

إذا كان هذا البرنامج جديداً بالنسبة لك، لذا ينبغي عليك أن تقرأ الفقرة التالية. إذا تابعت من المرحلة الثانية إلى المرحلة الثالثة، فإنك تفهم جزئياً أو كلياً على شروط منهج المشاركة المتقدمة.

 

منهج المشاركة المتقدمة مقابل المناهج التقليدية

المناهج التقليدية لتعلم اللغة قد توصف أحياناً بتعبيرات مجازية مثل “العقل هو مجموعة أوعية”  “اللغة هي مجموعة أجزاء” أو “القواعد هي وصفة”. لتعلم لغة يُفترض بأن الشخص يحتاج لأن يفهم كل الأجزاء (الكلمات، القواعد، التراكيب النحوية، ونماذج الجمل،..الخ) لاستيعابها في الوعاء الموجود في عقله. هناك اعتقاد سائد بأن تلك الأجزاء تحتاج لأن تُقدم بشكل مكتوب لمعظم الأشخاص. من وجهة النظر السائدة، أنه يجب جمع هذه الأجزاء أولاً وتقديمها في الكتب المدرسية. الهدف الرئيسي المعروف هو تعلم تحدث اللغة عن طريق مُدرس يساعدك لإتقان كل الأجزاء الموجودة في الكتاب المدرسي. كما يُنظر للقواعد على أنها وصفة لوضع الجُمل مع بعضها بهدف التحدث. ويُعتقد أنه من المهم تعلم الوصفة وتطبيقها كثيراً في بناء الجُمل لكي تُصبح طليقاً في التحدث.

على النقيض من ذلك، ففي منهج المشاركة المتقدمة يُنظر للغة (أو بالأحرى للغة والثقافة) كطريقة للتعايش التي يحتاج الوافدين من تنشئة وتدريب إليها. نحن نندمج داخل مجتمع الناس المُضيفة (أهل البلد) عن طريق التفاعل مع الأفراد بدءاً بواحد أو اثنين، وتدريجياً يتشعب العدد. فهم الحديث وليس التحدث، هي القاعدة التي تبنى عليها بقية القدرات مثل التحدث والقراءة والكتابة.

يعتبر فهم وإدراك عدة آلاف من الكلمات أمراً مهماً مثل فهم حياة الناس المُضيفة (أهل البلد).

المهمة الأولية للقواعد بالنسبة لمستخدمي لغة (أهل البلد) هي توجيه المستمعين إلى عمليات فهم الحديث. عندها سيكون الحديث الصادر متوافقاً مع ما يتوقع المتحدثون سماعه من الآخرين. وفي حالة البالغين الذين يتعلمون لغة أخرى فمن المُفيد تخصيص بعض الانتباه ليصبحوا أكثر وعياً بقواعد اللغة وبهدف استخدام ذلك الوعي كأداة للتحدث بأسلوب أقرب لأسلوب أهل البلد.

عموماً فإن الخبرة الواسعة المستمدة من الحياة التي يعيشها الفرد (في ومع وخلال) اللغة هي

المفتاح الذي يساعده للتحدث كأهل البلد. وفي النهاية فإننا ندرك أنه تقريباً لا أحد من البالغين ممن   يتعلمون لغة وثقافة أخرى يصبح ناطقاً كأهل البلد، حيث أن هناك نسبة قليلة منهم سيكون نطقهم قريباً من نطق أهل البلد. والواقع أيضاً أن هناك تباين كبير في النطق، ونحن نتقبل ذلك بشكل عادي. إستراتيجيتنا يجب أن تعتمد على هذه الحقائق وإذا تجاهلناها قد تسبب ضرراً.

نحن نطمح إلى أن نتعلم أن نفهم معظم الحديث الذي نسمعه في اللغة المُضيفة (لغة أهل البلد). وما دمنا قادرين على أن نفهم ما يقوله الآخرون لنا، فنحن عادةً سنكون قادرين على توصيل ما نريد أثناء التحدث. بجانب ذلك، ستقودنا خبراتنا المستمرة في فهم الحديث إلى تحسين كلامنا بلغة أهل البلد، عندما نصبح متعودين على كيفية طريقة كلام أهل البلد من خلال آلاف الساعات من الاستماع والفهم لما يقولون. من ناحية أخرى، فإن الأشخاص الذين يعطون الأولوية القصوى لتعلم التحدث قد يكونون قادرين على التعبير عن أنفسهم إلى درجة ترضيهم ولكنهم سيواجهون الإحراج في كثير من الأحيان لعدم فهمهم أهل البلد. وكذلك وضع الأولوية على قدرة التحدث بدلاً من قدرة الفهم قد تبدو لنا كفلسفة “التركيز على الذات”. ولكن من جانبنا، فنحن نريد تعلم اللغات من أجل الآخرين وليس من أجل أنفسنا. ولهذا السبب فمن المنطقي جعل قدرة الفهم تسبق قدرة التحدث.

في المناهج التقليدية عادة يبدؤون بالتحدث والقراءة والكتابة. أما في مناهج المشاركة المتقدمة فهم يبدؤون بالفهم والاستماع. نحن لا نرى هذا كمسألة أساليب تعليم الأشخاص وإنما كغايات وأهداف تعليمية مختلفة. لو أن أحداً يفكر بأن التحدث والقراءة والكتابة هم أهم أهداف تعليم اللغة حينها سيشعر بأن التعليم لا يعد كتعليم عدا بالمقدار الذي ينتج في التحدث.

في منهج المشاركة المتقدمة، نحن نجعل قدرة الاستماع تسبق قدرة التحدث لدينا. الشخص الذي يريد أن يتعلم كل شيء سريعاً ليتحدث ويستمع أيضاً، سيحتاج أن يبطئ كثيراً عما نحن عليه وسيخيب أمله لأنه ليس كل شيء يتعلمه ذو أهمية بالغة. لن يتطلب مجهوداً كبيراً أن نتعلم فهم معنى “السحر” في سياق قصة سندريلا . بل إننا سنبذل جهداً أكثر لنتقنها. كذلك فالجهد الكبير قد يؤدي إلى خيبة أمل حيث أن متعلم اللغة الذي يركز على التحدث قد ينتظر في الواقع شهور أو سنوات قبل أن يتحدث عن “السحر” مرة أخرى. إلى جانب ذلك، قد لا يريد متعلم اللغة وبأي حال سماع قصة سندريلا في هذا التوقيت لأنه لن يتصور أنه سيرغب  بسرد القصة لأي أحد.

متعلمو اللغة الذين يركزون على الفهم يريدون أن يكونوا قادرين على فهم أي شيء قد يود أهل البلد قوله لهم، وقد يتضمن ذلك ذكر “السحر”. إلى جانب ذلك، فهم يُقدرون الحقيقة أنه الاستماع إلى قصة سندريلا تقوي قدرتهم على الفهم حتى وإن لم يخططوا لسرد القصة لأي أحد.

خلاصة القول، عندما يحاول الناس تحويل برنامج المراحل الست إلى برنامج يركز على التحدث والكتابة فهم يضعون أنفسهم في خلاف مع روح وخطة هذا البرنامج. قد يكون من الأفضل لهم أن يختاروا برنامجاً مختلفاً تماماً ومصمماً ليتوافق مع ما يحاولون عمله. وبعبارة أخرى، فإن منهج المشاركة المتقدمة وبرنامج المراحل الست ليس لكل الناس. فإذا كنت ذو إيمان قوي بالمنهج التقليدي فاسلكه مع خالص مباركتنا لك. فالكثير من الناس يؤدون عملاً رائعاً أثناء تعلم اللغة بعد إتباعهم للمنهج التقليدي في المراحل المبكرة والذي مما لاشك فيه أنه يُعد إستراتيجية جيدة للعديد من الناس.

بعض الناس قد يكونون على دراية بفكرة مناهج التواصل ويتساءلون عن اختلاف تلك المناهج عن منهج المشاركة المتقدمة، حيث أن مناهج التواصل تختلف عن المناهج التقليدية. مع ذلك، فمناهج التواصل تركز غالباً على التحدث والكتابة مثل المناهج التقليدية. فهم قد يتقيدون بالمصطلح القائل بأن “العقل هو مجموعة أوعية” الخ. وقد لا يعتبرون تعلم اللغة كعملية لتبادل العلاقات بين الأشخاص للتنشئة داخل المجتمع. كما أنهم قد ينشغلون منذ البداية بتعلم ما هو مفترض أن يكون مهماً بشكل خاص للتواصل في الحياة “خارج الفصل”. فيما يتعلق بالفصل الذي يتبع منهج المشاركة المتقدمة، فإن الفصل الدراسي هو ببساطة النواة الأولى للحياة والذي من خلاله ينتقل الناس مع الوقت إلى الحياة خارجه.  إذاً في البداية، سيكون المشاركون المتقدمون مهتمين بما يستطيعون عمله حالياً في علاقاتهم مع مدرسهم أكثر مما يستطيعون عمله في علاقاتهم مع الناس خارج الفصل. وهذه العلاقات ستأتي لوحدها في وقتها المناسب.

الناس يتعلمون الفهم من خلال:  الاستماع مع الفهم.

ويتعلمون التحدث من خلال:  الاستماع والتحدث.

 

إن الطريق من الأذن إلى الفم أكثر مباشرة منه عن طريق الصفحة المكتوبة. والنطق سيكون أفضل إذا تعلّم التلميذ من خلال الاستماع بدلاً من النظر للحروف التي لا تعني في البداية للتلميذ شيئاً (أو الترجمات الصوتية التي لن تكون دقيقة).

 

بعض المفاهيم الأساسية لمنهج المشاركة المتقدمة 

إذا كنت جديداً بالنسبة لهذا المنهج وبرنامج المراحل الست، فإذاً هناك بعض المفاهيم التي تحتاج إلى استيعابها:

–       المشارك المتقدم

–       منطقة التقدم

–       المربّي

–       دورات مكثفة للمشاركة

–       تداول المعنى

–       التدرُّج في فهم التسجيل

–       مبدأ الجبل الجليدي

–       قائمة الكلمات الجديدة

–       مكتبة السمعيات

–       أهمية التكرار

–       الاتصال بين اللغة والثقافة

 

المشارك المتقدم                          

الأجنبي يحاول أن يصبح مشاركاً أكثر فأكثر في المجتمع المُضيف. وهذه العملية لا تكتمل أبداً.

 

منطقة التقدم

عندما نتعلم أي شيء، توجد هناك بعض الأنشطة التي لا يمكن إتمامها في الحال حتى مع القليل من المساعدة، كما توجد تلك التي نستطيع إتمامها بالفعل من غير أي مساعدة على الإطلاق. ما بين تلك المجموعتين من الأنشطة هناك “منطقة” الأنشطة التي يمكننا إتمامها فقط مع القليل من المساعدة من شخص له خبرة مسبقة بها. نحن نتطور أفضل عندما يكون لدينا شخص في منطقة التقدم يساعدنا على هذه الأشياء. في حالة تعلم اللغة، فهذا يعني أنّ شخصاً يؤدي جهداً خاصاً لمساعدتنا لكي نفهمه كلما تحدث إلينا ويساعدنا لأن نعبر عن أنفسنا بشكل واضح كلما تحدثنا إليه. يعتبر العثور على أشخاص لتمضية الوقت مع المشارك المتقدم في منطقة تقدمه (عادة يطلق عليها منطقة التطوير الأقرب) كتحد لأنه يُعتبر مجهوداً شاقاً لأكثرية الناس المضيفين.

 

المربّي                                    

في السنوات الأولى في المجتمع المضُيف، يحتاج المشارك المتقدم إلى الكثير من مساعدة أهل البلد الذين يقابلوه في منطقة تقدمه حتى يكون قادراً على أن يبدأ مشاركتهم في حياتهم كما يعيشونها في مجتمعهم.  الشخص المضيف الذي يساعده بطيبة ورقة وصبر في مساعيه للمشاركة في مجتمعه هو مربّي. خلال المراحل من ١ إلى ٥، المشارك المتقدم يعتمد كثيراً على المربّي المدفوع الأجر. سيكون من المفيد لو أن المربّي المدفوع الأجر للمرحلة الثالثة يستمتع بسرد القصص ويكون لديه لباقة في سرد الحكايات ويكون قادراً أيضاً على تبسيط القصص وتوصيلها بطريقة تتناسب مع مستوى قدرة الفهم لدى المشارك المتقدم. يختلف الناس كثيراً في قدرتهم على سرد الحكايات بالإضافة في قدرتهم على تكييف أنفسهم مع مستوى قدرة المشارك المتقدم على الفهم (هكذا تكون التنشئة الحقيقية).

 

دورات مكثفة للمشاركة

معظم الناس لا يتحمسون لتنشئة شخصاً جديداً لا يعرف لغتهم. يحتاج المشارك المتقدم إلى أن يبدأ المشاركة في البلد المضيف من أجل أن يشارك فيه أكثر. لذا كيف سيبدأ؟ يحتاج إلى أن يستأجر مربّي ليمضي معه عدة ساعات في الأسبوع. هذا سيعطيه فرصاً مكثفة للمشاركة في مجتمع البلد المضيف تتناسب مع مستواه.

 

تداول المعنى                             

عندما يقول المربّي شيئاً لا يفهمه المشارك المتقدم، فهو يوجه له أسئلة ويحاول أن يتأكد إذا كان قد فهم بشكل صحيح. عندما يحاول أن يتحدث، سيرى المربّي ما يحاول المشارك المتقدم قوله وسيساعده في ذلك أو سيقول له بأنه لم يفهمه. لذا سيحاول المشارك أن يقوله مرة أخرى بطريقة مختلفة. المربي يسأل أسئلة أكثر ويتأكد إذا كان قد فهم المشارك بشكل صحيح. هذه العملية تسمى تداول المعنى.

خلال عملية تداول المعنى سيكون من الصعب على المشارك غالباً إيجاد الكلمات التي يريدها. في منهج المشاركة المتقدمة، ليس من المفترض أن يحفظ المشارك المتقدم الكلمات (راجع مبدأ الجبل الجليدي أدناه). غالباً كلما يحاول المشارك أن يجد كلمة أو معنى قريباً منها ويتلقى المساعدة لإيجادها من المربّي تصبح تلك الكلمات جزءاً من مقدرة المشارك على التحدث.

 

مثال لتداول المعنى :

 

 

التدرُّج في فهم القصص المسجلة

عندما نستمع لتسجيل صوتي لقصة مع المربّي قد يكون هناك القليل أو الكثير الذي لا نفهمه أو لا نفهمه جيداً.  في كل مرة عندما يوجد هناك شيئاً لا نفهمه مثل كلمات أو قواعد أو تعبيرات ثقافية، لذا نوقف جهاز التسجيل ونناقشه مع المربّي. نحن نسأل المربّي عن تلك الأجزاء ومن ثم نتداول المعاني التي لا نفهمها. نحن نواجه العديد من الكلمات الجديدة في هذه العملية.

 

مبدأ الجبل الجليدي  

نحن لا نحاول إتقان كل كلمة جديدة نواجهها في دورات مكثفة للمشاركة المكثفة إتقاناً تاماً. حقيقة أننا نقابل تلك الكلمات تعني أنها في الجبل الجليدي من الكلمات التي تتزايد في أذهاننا. فقط الكلمات التي سمعناها وتحدثنا بها كثيراً تكون في القمة من الجزء الظاهر للجبل الجليدي. في القاع توجد الكلمات التي سنتعرف عليها فقط في سياق محدد. تصعد تلك الكلمات في الجبل الجليدي كلما واجهناها. نحن نحاول وضع آلاف الكلمات بداخل الجبل الجليدي الخاص بنا ونستمر في مواجهتها بأكبر قدر ممكن. غالباً عندما نريد استخدام كلمة مألوفة في حديثنا قد لا نستطيع فعل ذلك. ولكن كما ذُكر، فالمربّي يقوم بمساعدتنا، وفي هذه العملية تتحرك الكلمة صعوداً في الجبل الجليدي الخاص بنا.

بنفس القدر من الجهد: يمكننا أن نضع كلمات قليلة في قمة الجبل من خلال إتقانها.

أو أن نضع عدد كبير منها في قاعدة الجبل بسماعها في كلام نفهمه.

تطبيق قاعدة الجبل الجليدي

المشارك المتقدم يجب أن:

– يلاحظ الكلمة الجديدة

– يلاحظ صوت الكلمة ومعناها

– يستمع إلى تسجيلات فيها الكلمة

– يختلط مع الناس باستمرار

– يستمع كثيراً إلى الكلام الذي يفهم منه، على الأقل، ٩٥ ٪

في كل مرة عندما يسمع كلمة جديدة و يفهمها، تصعد في جبله الجليدي.

للمشاركين في المراحل الخامسة و السادسة فقط، قد تنفعهم القراءة أيضا.ً

 

قائمة الكلمات الجديدة

هذه قائمة  بتسلسل الكلمات التي نواجهها ونصبح على دراية بها. أنها ليست للحفظ ولكن فقط لتدوين الكلمات التي قابلناها، وهي أيضاً في الجبل الجليدي الذي في أذهاننا. معظمها ستكون في التسجيلات مثل القصص المسجلة التي تدرجنا في فهمها. لذا فإن الاستماع فقط لتلك القصص مرة أخرى في وقت لاحق سينعش تذكر الكلمات التي لم نسمعها منذ وقت طويل. إذا ظهرت كلمات جديدة في دورات المشاركة المكثفة الخاصة بنا والتي ليست موجودة في التسجيل الصوتي الخاص بنا، فمن الأفضل أن نقوم بعمل تسجيل خاص باللغة المستهدفة ذاكرين تلك الكلمات والسياق الذي ظهرت من خلاله. قد ينطق المربي الكلمة ويشرحها أو يستخدمها في جملة ثم ينطق الكلمة مرة أخرى.

 

مكتبة السمعيات

كلما يمر الوقت، سنستمع في نشاطاتنا إلى المزيد والمزيد من الحديث المعقد والصعب. معظم الأنشطة للدورات المكثفة للمشاركة قد تنتج وتعتمد على التسجيلات (تسجيلات القصص والمقابلات ووسائل التحدث الأخرى). التسلسل لتلك الوسائل يُظهر قدرة تطورنا لفهم الحديث. غالباً ما تكون الوسائل التي قد مر عليها عدة أشهر أو سنوات لا تزال مفيدة لكي نسمعها. لذا فإن كل التسجيلات اليومية تضاف إلى مكتبتنا المتطورة التي نستطيع فهمها. هذه التسجيلات ستكون معقدة أكثر كلما تعلمنا فهم الحديث المعقد. معظم الكلمات في قائمة الكلمات الجديدة ستكون متواجدة في تسجيلات مكتبة السمعيات أيضاً. الاستماع إلى التسجيلات ينعش ويقوي تلك الكلمات في الجبل الجليدي الخاص بنا. سنستعيد تذكر بعض الكلمات التي نعتقد بأننا نسيناها.

 

 

أهمية التكرار

عقولنا تستطيع أن تفهم الكلمات التي تُسمع غالباً بسهولة أكثر من الكلمات التي ليست شائعة. نحن نستطيع نطق المقاطع اللفظية التي تُستخدم غالباً بسهولة أكبر من نطق المقاطع اللفظية القليلة الشيوع. لذا فالقدرة اللغوية الجيدة تعتمد على مقدار الحديث الذي نتعرض له ونفهمه وعلى كبر مقدار الحديث الذي نتحدث به.

في برنامج المراحل الست، تحدث اثنتان من التغيرات كلما انتقلنا من مرحلة إلى مرحلة. أولاً، الأشياء التي تكون قليلة الوجود تصبح متواجدة. ثانيا، مقدار الحديث التي نسمعه ونفهمه يتزايد بشكل ملحوظ. الكلمات التي كانت نادرة جداً في الحديث الذي نسمعه ونفهمه مع الوقت ستصبح شائعة أكثر في خبراتنا، ونفس الشيء ينطبق على القواعد. القواعد النحوية التي كانت نادرة تصبح شائعة بصورة متزايدة كلما سمعنا وفهمنا الحديث أكثر فأكثر. عندما تصبح الكلمة أو القاعدة النحوية أو أي جانب آخر من جوانب اللغة شائعة في خبراتنا، فستصبح مألوفة أكثر فأكثر. ومن ثم سيكون من السهل تعلمها واستخدامها في حديثنا. لذا فنحن نشدد في منهج المشاركة المتقدمة على مقدار تزايد الحديث الذي نسمعه مع الفهم والذي نصدره في حديثنا.

 

اللغة والثقافة

في منهج المشاركة المتقدمة، اللغة والثقافة متلازمتان. الثقافة هي الحياة المشتركة التي يجربها الناس سوياً، والحديث هو النشاط الأقوى المُتضمن في الإبداع والإثراء والممارسة المستمرة لتلك الحياة المشتركة. كلمات اللغة وطرق مزجها واستخدامها تعتبر ذات أهمية مثل أهمية الطقوس الدينية. إذا كنا نتعلم اللغة فنحن نتعلم “الثقافة” في نفس الوقت. وإذا كنا نتعلم اللغة جيداً فنحن نتعلم “الثقافة” جيداً، حيث أن الاثنتين بمثابة واحدة. الحياة البشرية تعتبر كتدفق أفعال تحدث في عالم يُعطي معنى لهذه الأفعال التي تُطبق فيه. الحركات التعبيرية والغير تعبيرية تتدفق باتجاه واحد مع الحركة. تعلُّم المشاركة في المجتمع المضيف ليس مسألة تعلم “اللغة” وتعلم “الثقافة” منفصلاً، ولكن بالأحرى، هو مهمة تعلم فردية تدريجية تأخذ وقتاً طويلاً لنرتقي بها من المراحل التي نتحدث ونتصرف بصورة مختلفة عن الناس المضيفين إلى المراحل التي نتحدث ونتصرف فيها بصورة أكثر مثلهم.

برنامج مثالي لتوجيه متعلم اللغة للمشاركة العميقة ضمن الجماعات

ستة من مراحل الأنشطة المكثفة

٦. متقدمون

٥. متقدمون

٤. غير مبتدئين

٣. غير مبتدئين

٢. مبتدئون

١. مبتدئون

 

التقدم الذاتي في المجتمع

مرحلة التخاطب بين المواطنين

مرحلة

الإنخراط في الحياة اليومية بالعمق

مرحلة القصص المشتركة

مرحلة بناء القصص

هنا و الآن

ساعات الجلسات مع مساعد اللغة

جلسات بحسب الاحتياج

٥٠٠ ساعة أكثر (٣٣% من إجمالي جلسات اللغة)

٥٠٠ ساعة أكثر (٣٣% من إجمالي جلسات اللغة)

٢٥٠ ساعة أكثر (١٧% من إجمالي جلسات اللغة)

١٥٠ ساعة أكثر (١١% من إجمالي جلسات اللغة)

أول مائة ساعة (٦% من إجمالي جلسات اللغة)

اكتساب المفردات بشكل تقريبي

تزيد بالآلاف

٤٠٠٠

كلمات أكثر

٣٠٠٠  كلمات أكثر

٢٠٠٠ كلمات أكثر

١٢٠٠ كلمات أكثر

أول ٨٠٠ كلمة

الجماعات الممارسة للغة

الأهداف من هذه الناحية: أن يصبح المشارك المتقدم مندمجاً بقوة مع الجماعات الممارسة للغة أي الشبكات الصغرى للعلاقات ضمن الجماعات الممارسة الكبرى. أن يطور التواصل بين الأوقات “المكثفة” التي تُقضى مع الجماعات الممارسة للغة (جلسات اللغة)، والأوقات التي تُقضى مع الجماعات الممارسة الأخرى والتي تسمح له بفرص التطور.

القدرة على الفهم

الأهداف من هذه الناحية: أن يفهم المشارك المتقدم معظم ما يريد الناس الذين حوله قوله. وأن يكون شخصاً يريد الناس التحدث إليه.

القدرة على التحدث

الأهداف من هذه الناحية: أن يكون المشارك المتقدم قادراً على التعبير عن أفكاره باستخدام كلماته الخاصة بطرق ثقافية مناسبة وفي سياق موضوعي مناسب.  وأن  يكون شخصاً يريد الناس الاستماع إليه.

القواعد والمسائل الصوتية

الأهداف من هذه الناحية: ليصبح المشارك المتقدم مدركاً لبعض الأساليب النحوية في الفهم أثناء الاستماع أولاً

وليستخدم هذا الوعي لجعل حديثه يقترب من لهجة أهل البلد.

تعلم الثقافة بأساليب عملية

الأهداف من هذه الناحية: معرفة العالم بأكبر قدر ممكن كما يعرفه الناس في هذا البلد والقدرة على المشاركة الكاملة في الحياة معهم من خلال اللغة.

برنامج المراحل الست

 برنامج المراحل الست هو فقط طريقة واحدة لاستخدام منهج المشاركة المتقدمة. المراحل قائمة على أنشطة المشاركة المكثفة والتي تستمر في التغيير كلما تغيرت قدرات المشارك المتقدم حتى تصل إلى درجة حيث يستمر التقدم بشكل صحيح من غير الاستعانة بالأنشطة الخاصة في المرحله السادسة  والتي تستمر طالما هو يعيش بين الناس المضيفين.

تستخدم المراحل أنشطة تقدم مختلفة تتعلق أيضاً بتطور حياة المشارك المتقدم بين الناس المضيفين بشكل عام.

 

المرحلة أهم أنشطة مكثفة للمشاركة الحياة الاجتماعية بشكل عام تطور القدرة على الفهم والتحدث الوقت في دورات مكثفة للمشاركة
١. مرحلة هنا والآن الأنشطة التي تتضمن الفهم والاستجابة عن طريق الحركة (طريقة حركة الجسم) القليل من التفاعل مع الناس المضيفين يكون ممكناً القدرة على فهم الحديث عما نشاهده أمامنا وبداية مهارة التحدث ١٠٠ ساعة
٢. مرحلة بناء القصص التواصل عبر القصص المصورة بدون كلمات مكتوبة بعض التفاعل يكون ممكناً القدرة على التحدث عن (هنا والآن) وفهم القصص البسيطة ١٥٠ ساعة
٣. مرحلة القصص المشتركة التواصل عبر القصص المألوفة القدرة على بدء تطوير العلاقات مع عدد من الناس القدرة على فهم القصص المعقدة والتفسيرات البسيطة  ورواية القصص البسيطة ٢٥٠ ساعة
٤. مرحلة الانخراط في الحياة اليومية بالعمق التعمق في مقابلة الناس المضيفين القدرة على تطوير العلاقات العميقة القدرة على فهم التفسيرات المعقدة ورواية القصص ذات المحتويات الغنية وإعطاء التفسيرات البسيطة ٥٠٠ ساعة
٥. مرحلة التخاطب بين المواطنين  التواصل عبر التسجيلات الصوتية المطولة لأحاديث الناس فيما بينهم وقراءة الوسائل المكتوبة للناس المضيفين القدرة على الانتماء للجماعات المضيفة كمشارك حقيقي في حياتهم القدرة على فهم معظم ما تسمعه وإعطاء التفسيرات المعقدة ٥٠٠ ساعة
٦. مرحلة التقدم الذاتي في المجتمع تسيطر على حياة المشارك المتقدم المشاركة الكلية في حياة الأفراد المضيفين والجماعات عِش كمشارك بكل معنى الكلمة في حياة الناس المضيفين من سنوات قليلة إلى سنوات كثيرة

 

ملحق ٢: أمثلة من القصص العالمية

قصة سندريلا

في قديم الزمان عاشت بنت اسمها سندريلا. ماتت والدتها، و تزوج والدها من أرملة لديها بنتان. ابنتا المرأة كانتا كسولتين وسيئتين ولم ترغبا بالقيام بأي عمل. لذا جعلتا أختهما من زوج الأم القيام بكل العمل. كان من ضمن هذه الأعمال المنزلية تنظيف المدفئة، وكانت سندريلا تتولى هذه المهمة، ولأن المدفئة تعمل بالفحم كانت ملابس سندريلا تتسخ باللون الأسود وكذلك وجهها. ولهذا السبب أطلق عليها اسم سندريلا (يعني، بنت الأرمدة).

كان يحكم على هذا البلد ملك، وكان لديه ابن (الأمير). الأمير كان يريد أن يتزوج من أجمل بنت في البلد، بشرط أن تكون البنت من عائلة غنية و ليس من عائلة فقيرة. لذلك قرر الأمير أن يقوم بحفلة رقص كبيرة،  وكان يقوم بدعوة البنات الغير متزوجات من كل العائلات الغنية، حتى يراهن و يرقص معهن، و يختار من بينهن زوجة مناسبة له.

أختا سندريلا ذهبتا للحفل. كانت والدتهما تريد أن تزوج واحدة من بنتيها للأمير. كانت سندريلا تريد الذهاب للحفل، لكنها لا تمتلك الملابس الملائمة للحفل، و ما قدرت أن تذهب معهن. طلبت منها زوجة والدها و أختاها البقاء في المنزل للقيام بالأعمال المنزلية الكثيرة بينما كن في الحفلة الراقصة.

بعدما ذهبت زوجة والدها و بنتاها، جلست سندريلا في البيت تبكي. فقد كانت تريد الذهاب للحفل، و الرقص مع الأمير، مثل بنات زوجة والدها. لكن ماذا تفعل؟  لا تمتلك الملابس الملائمة للحفل، و ليس لديها طريقة الوصول إلى الحفل.

فجأة ظهرت ساحرة  في غرفة سندريلا. وسألتها: لماذا تبكين؟

قالت سندريلا: الأمير قام بعمل حفل كبير و عزم كل البنات الغنيات.  أريد أن أذهب. ربما سأرقص مع الأمير.  ولكني لا أملك الملابس المناسبة للحفل. تركتني زوجة والدي و بنتاها، و قلن لي، “ابقِ في المنزل و اشتغلي، اشتغلي، اشتغلي.”

الساحرة كان لديها عصا سحرية، يمكنها عن طريق تلك العصا أن تلمس أي شيء، فيتحول لشيء آخر. قالت الساحرة لسندريلا: “أنا سأساعدك في الذهاب للحفل.” فقامت بلمس ثوبها القديم بالعصا فتحول إلى ثوب جميل. فقامت بلمس الحذاء القديمة بالعصا فتحول إلى حذاء جميل مصنوع من الزجاج.

فقالت الساحرة: “الآن تستطيعين الذهاب للحفل، يا سندريلا،  ولكن يجب أن نجد طريقة  للذهاب إلى هناك.” خرجت الساحره ومعها سندريلا لفناء المنزل، كان هناك يقطينة قامت الساحرة بلمسها بالعصا فتحولت إلى عربة كبيرة و جميلة المظهر. ثم رأت الساحرة بعض الفئران في العشب، فقامت كذلك بلمسها بالعصا السحرية، فتحولت إلى خيول مربوطة  بالعربة. ثم رأت سحلية و قامت بلمسها بالعصا السحرية، فحولتها إلى رجل سائق، هذا الرجل هو من سيقوم بقيادة العربة.

قالت الساحرة لسندريلا: “الآن تستطيعين الذهاب للحفل. ولكن هذا السحر مفعوله سينتهي بحلول الساعة ١٢، في منتصف الليل.  في هذا الساعة، العربة ستتحول إلى يقطينة، و الخيول ستتحول إلى فئران، و السائق سيتحول إلى سحلية. و فستانك الجميل سيتحول إلى فستان قديم. إذاً، يجب أن تتركي الحفل قبل الساعة ١٢.”

ذهبت سندريلا في العربة، و وصلت أمام القصر، وكان الحفل قد بدأ بالفعل. نزلت سندريلا من العربة ودخلت القصر ولم يعرفها أحد لأنها كانت ترتدي ملابس جديدة وجميلة. عندما رآها الأمير، ذهب إليها فوراً و طلب منها أن ترقص معه، و وافقت.  وقع الأمير في حبها من الوهلة الأولى.  وظل يرقص معها طوال الليل. وتعجب جميع الموجودين بالحفل وأخذوا يتساءلون، “من هذه الفتاة الجميلة؟”

خارج القصر كان هناك برج كبير، يوجد في هذا البرج ساعة عملاقة. كان الجرس في الساعة يدق عند كل ساعة. فمثلًا عند الساعة التاسعة تدق الساعة تسع مرات، وعند الساعة العاشرة تدق الساعة عشر مرات، وعند الساعة الحادية عشرة  تدق الساعة  إحدى عشرة مرة، وعند الساعة الثانية عشر تدق الساعة اثنى عشرة مرة. ولما بدأت تدق الساعة الثانية عشر، تذكرت سندريلا ما قالته الساحرة لها بأن مفعول السحر سينتهي  بحلول الساعة الثانية عشرة. عرفت أنه في وقت قريب سيتحول فستانها الجميل إلى فستان قديم، مقطع، و مهلهل.  و لذلك تركت سندريلا الأمير و ركضت سريعاً إلى خارج القصر. ركض الأمير خلفها محاولًا اللحاق بها. و لكنها ركضت بسرعة.  وبينما كانت سندريلا تركض فقدت إحدى فردتي حذائها الزجاجية. لم  يُدركها الأمير لكنه التقط فردة الحذاء واحتفظ بها. و هربت سندريل و لم يقدر الأمير أن يراها.  و  فجأة تحولت العربة إلى يقطينة، و تحولت الخيول إلى فئران، و تحول السائق إلى سحلية. و فستانها الجميل تحول إلى فستان قديم. و سندريلا ما زالت تركض حتى وصلت إلى بيتها.

بعد ذلك، قرر الأمير الزواج من تلك البنت الجميلة التي كان يرقص معها في الحفل.  ولكنه لم يعرف أي شيء عن تلك الفتاة ولم يعرف اسمها، أو ابنة من تكون، أو  أين تقطن. فقرر الأمير إرسال خدمه مع فردة الحذاء الزجاجية التي ضيعتها سندريلا، ليحصلوا على البنت التي تملكها.  ذهبوا لكل بيوت العائلات الغنية التي ذهبت بناتهم إلى الحفل. ولكن لم يحصلوا على صاحبة الحذاء.  اخيراً  وصل الخدم إلى بيت سندريلا، و قابلوا زوجة والد سندريلا. فقالت لهم: “هذا الحذاء يخص إحدى ابنتيّ.” فقال لها الخدم: “إذن فلترتدي ابنتك الحذاء لنرى إذا كان بالفعل الحذاء يخصها أم لا.” ارتدت ابنتها فردة الحذاء ولكنها لم تتناسب مع قدمها الكبير. ارتدت ابنتها الأخرى الحذاء ولكن بلا جدوى، لأن قدمها كان كبيراً أيضاً.

في هذا الوقت، رأى الخدم سندريلا فسألوا: “من هذه البنت؟” فقالت السيدة: “إنها سندريلا ابنة زوجي، ولكنها لم تكن موجودة بالحفل.”

قال لها الخدم: “يجب أن ترتدي الحذاء أيضاً.”

ارتدت سندريلا الحذاء وكان متناسباً تماماً مع قدمها.  وأحضرت سندريلا فردة الحذاء الأخرى التي كانت معها. عندئذ تأكد الخدم بالفعل أنها كانت صاحبة الحذاء و نفس الفتاة التي كانت ترقص مع الأمير في كل الحفل. وطلبوا منها أن تذهب معهم إلى قصر الأمير.

عندما ذهبت سندريلا إلى القصر عرفها الأمير على الفور. أحبها كثيراً. قال لوالده أنه يريد أن يتزوج سندريلا. كان عرسهم كبيراً. تزوج الأمير من سندريلا.  و عاش الأمير و أميرته سندريلا في غاية السعادة.

 

قصة جولديلوكس والدببة الثلاثة

         في قديم الزمان، كان هناك فتاة جميلة اسمها جولديلوكس (أو، صاحبة الشعر الذهبي ). كان لها شعر مجعّد جميل، لونه ذهبي. كانت تحب التجول في الغابة تطارد الفراشات وتقطف الورود.

          و ذات صباح باكر خرجت للتجول في الغابة.  ضلت طريقها، و وجدت نفسها في منطقة من الغابة غير مألوفة لها تماماً. وصلت إلى منزل. طرقت الباب و لكن ما رد أحد.  ألقت نظرة من الشباك و لكن ما رأت أحداً داخل المنزل.  رجعت إلى الباب. لم يكن مقفلاً.  فتحت الباب ببطء و دخلت المنزل بعد أن تأكدت أنه لا يوجد أحد في البيت.

         هذا البيت كان لعائلة من الدببة — الدب الأب، و الدبة الأم، و طفلهما. وكانوا قد خرجوا ليتجولوا في الغابة لأنهم عندما جلسوا ليأكلوا الفطور من شربة الشوفان [قد يستخدم المربي طعام محلي للفطور، مثل العصيدة أو الفول]، كانت ساخنة جداً ولم يستطيعوا احتساءها.  كان للدب الأب سلطانية كبيرة من الشربة التي تحتاج لمدة طويلة لتبرد.  و كانت للدبة الأم سلطانية متوسطة الحجم.  نفخت فيها ونفخت ، و لكنها لم تبرد بما فيه الكفاية.   و كانت للدب الطفل سلطانية صغيرة من الشربة، و لكنها أيضاً كانت ساخنة جداً ولم يقدر أن يحتسيها. لذلك قال الدب الأب، “هيا نذهب لنتجول في الغابة. و عندما نرجع، تكون الشربة قد بردت إن شاء الله.” و هكذا  خرجت الدببة من البيت وسارت تتجول في الغابة. و في هذا الوقت، وصلت جولديلوكس إلى البيت و لم تجد احداً بداخله.

عندما دخلت الفتاة إلى المنزل رأت ثلاث سلطانيات من الشربة على الطاولة: سلطانية كبيرة، و سلطانية متوسطة الحجم، و سلطانية صغيرة. كانت تشعر بجوع شديد و رائحة الشربة كانت لذيذة جداً.   ذاقت الشربة في السلطانية الكبيرة ولكنها كانت ساخنة للغاية فلم تستطع البنت أن تأكلها. و ذاقت الشربة في السلطانية المتوسط الحجم ولكنها كانت باردة الآن. و ذاقت الشربة في السلطانية الصغيرة، و كانت معتدلة الحرارة، ليست ساخنة و ليست باردة، فأكلتها كلها.

ثم ألقت جولديلوكس نظرة عابرة على الغرفة.  و رأت ثلاثة مقاعد.  كان هناك مقعد كبير و مقعد متوسط الحجم و مقعد صغير.  تسلقت على المقعد الكبير.  و كان من الصعب عليها أن تصعد عليه بل اهتز وتراجع للوراء عندما حاولت الصعود عليه.  أخيراً جلست على المقعد الكبير، لكنه كان قاس جداً، فنزلت منه.  ثم صعدت على المقعد المتوسط الحجم ولكنه كان ليّن جداً. ثم حاولت الجلوس على المقعد الصغير وبالفعل كان يناسبها تماماً.  كانت جولديلوكس سعيدة جداً و أخذت تترنح على المقعد للأمام وللخلف و من جانب إلى جانب آخر، و فجأةً تحطم المقعد. وسقطت الفتاة على الارض.

دخلت الفتاة إلى غرفة النوم فرأت ثلاثة أسرّة. سرير كبير جداً، و سرير متوسط الحجم، و سرير صغير.  حاولت أن تنام على السرير الكبير، لكنه كان قاس جداً. وطلعت على السرير المتوسط الحجم، و كان ليّن جداً.  لكنها لما تمددت على السرير الصغير كان يناسبها تماماً. ونامت الفتاة بسرعة.

و عندما رجع أفراد عائلة الدببة و دخلوا المنزل ذهبوا فوراً إلى المنضدة ليأكلوا فطورهم. و وصل الدب الأب أولاً، فقال:  “لا بد أن شخصاً ما ذاق شربتي!” ثم قالت الأم: “لا بد أن شخصاً ما ذاق شربتي!” وقال الطفل: “بل لا بد أن شخصاً ما أكل شربتي كلها!” وأخذ يبكي.

ألقت الدببة نظرة عابرة على الغرفة.  قال الدب الأب: “إنّ شخصاً ما حرك مقعدي من مكانه.” وقالت الدبة الأم: “يبدو أن شخصًا ما حاول أن يجلس على مقعدي.”  وقال الدب الطفل: “إن شخصاً ما جلس على مقعدي وحطمه تحطيماً!” وازداد بكاؤه.

دخلت الدببة إلى غرفة النوم. فقال الدب الأب: “إن شخصاً ما طلع فوق سريري.” وقالت الدبة الأم: “يبدو أن شخصاً ما حاول أن ينام على سريري.” وقال الدب الطفل: “بل إن شخصاً ما ينام على سريري الآن! امسكوها! بسرعة!”

في نفس اللحظة، استيقظت الفتاة ووجدت عائلة الدببة أمامها وكانت خائفة للغاية. وكان بالقرب منها نافذة مفتوحة. فركضت إليها و قفزت من تلك النافذة وأخذت تجري في الغابة.  كانت الدببة تشاهدها من النافذة.   ركضت جولديلوكس و ركضت.  أخيراً وصلت إلى محل معروف لديها، و رجعت إلى بيتها.  ومن ذلك اليوم قررت الفتاة ألّا تدخل إلى أي منزل من دون استئذان أبداً!

 

 

أمثلة من القصص الدينية المشتركة

(قد يضيف المربي قصص من القرآن الكريم، أو قصص دينية  أخرى )

قصة سيدنا آدم (عليه السلام) و حواء من التوراة 

في الخليقة، في البداية، خلق الله السموات والأرض، النور، السماء، البحار، الأرض اليابسة، الأشجار و النبات، الشمس و القمر و النجوم، الأسماك و الطيور و الحيوانات. و نظر الله إلى كل ما صنعه، فرأى أنه حسن.

ثم خلق الله أول إنسان، من تراب الأرض، ونفخ الروح فيه، و صار نفساً حيةً، سيدنا آدم (عليه السلام).

خلق الله لآدم مكاناً جميلاً ليعيش فيه. هذا المكان مليء بالأنهار والأشجار الجميلة. يدعى هذا المكان جنة عدن. كان هناك شجرة  خاصة تدعى شجرة الحياة. لو أكل منها سيدنا آدم فسيعيش للأبد و لن يموت.

كان مسموحاً لسيدنا آدم أن يأكل الثمر من أي شجرة في جنة عدن إلا من واحدة.  كان هناك شجرة اسمها “شجرة معرفة الخير و الشر” (أو، “شجرة بيان الحلال والحرام”). أمر الله سيدنا آدم ألا يأكل من تلك الشجرة،  وقال له أنه إذا أكل من تلك الشجرة فسوف يموت.

أحضر الله لآدم جميع الحيوانات ليسميها، و سمى آدم كل أنواع الحيوانات و كل أنواع الطيور. ولكن بين كل الحيوانات لم يجد لآدم شريك من نفس نوعه. و لذلك جعل الله آدم ينام نوماً عميقاً. و بينما كان آدم نائماً، فتح الله جسد آدم، و أخرج منه ضلعاً و سد مكانه. و من ضلع آدم خلق الله المرأة الأولى، لتكن زوجة آدم.  و كان اسمها حوّاء.

و نظر الله إلى كل ما صنعه، فرأى أنه حسن جداً.

عندما أحضر الله حواء لآدم، قال آدم، “هذه الآن عظم من عظامي و لحم من لحمي، هذه تسمى امرأة فهي من امرئ أُخذت.”  لذلك عندما يتزوج رجل، يترك أباه و أمه و يتحد بامرأته.

عاش آدم وحواء زوجاً وزجةً في جنة عدن وكانا سعيدين للغاية. و كلاهما عريانان، و هما لا يخجلان.

و في يوم من الأيام، جاء الشيطان لحواء في صورة ثعبان. لم يكن الثعبان بالشكل الذي نعرفه للثعبان في الوقت الحالي. فما كان يزحف على الأرض، ولكن كان يمشي على أرجله.  جعل الشيطان الثعبان يتكلم مع حواء.

سأل الثعبان (الشيطان) حواء: “هل قال الله أنه ممنوع لكما أن تأكلا من أي شجرة موجودة في عدن؟” قالت حواء: “بالفعل أنه مسموح لنا أن نأكل من أي شجرة موجودة في عدن ما عدا شجرة واحدة. يجب أن لا نأكل من شجرة معرفة الخير و الشر. لو أكلنا منها أو حتى قمنا بلمسها، فسوف نموت.”

قال لها الثعبان: “لن تموتين! لو أكلتِ من تلك الشجرة ستكونين مثل الله، عارفة كلا الخير و الشر. لذلك أمركما الله أن لا تأكلا منها.   لا يريدكما الله أن تكونا مثله.

فكرت حواء في كلام الثعبان. كانت تريد أن يكون لها حكمة مثل حكمة الله.  رأت أن ثمر شجرة معرفة الخير و الشر كان جميلاً للمنظر. و ذاقته و كان مذاقه لذيذاً. و أكلت و أعطت من الثمر لأدم فأكل هو معها.

فجأة شعرا بالخجل لأنهما كانا عريانين. وقاما بأخذ أوراق شجرة التين و خيطاها ليصنعا ملابس لهما.  و في المساء، ذهب الله إلى عدن ليتفقد آدم وحواء، لكنهما خافا منه و حاولا أن يخبئا نفسهما منه.

نادى الله آدم: “أين أنت يا آدم؟” فقال آدم، “لقد سمعنا بمجيئك و تخبأنا لأننا عريانين.”

قال الله لهما: “من قال لكما أنكما عريانين؟ هل أكلتما من الشجرة التي أمرتكما ألا تأكلا منها؟”

قال آدم: “المرأة التي أعطيتني أنت، هي التي أعطتني الفاكهة من الشجرة، فأكلتها.”

قال الله لحواء: “ما هذا الذي فعلته؟” فقالت حواء: “لقد كذب علي و خدعني الثعبان فأكلتها.”

قال الله للثعبان: “أنت ملعون لأنك فعلت هذا. سوف تزحف على بطنك على الأرض من هذا الوقت.”  وبالتالي تحول إلى شكل الثعبان الذى نعرفه في الوقت الحالي.  وقال الله للثعبان: “سوف أجعلك أنت و المرأة تكرها بعضكما البعض كرهاً شديداً، و سيكره نسلك و نسلها بعضهما أيضاً، و أنت ستجرح كعب نسلها، و هو سيسحق رأسك.”

ثم قال الله لحواء: “و سوف تكون عملية الحمل و الولادة مؤلمة وقاسية للغاية عليك. وسوف تعيشين لزوجك وهو سوف يسود عليك.”

ثم قال الله لآدم: “لأنك أذنبت، الأرض ملعونة.  ستحتاج أن تتعب كثيراً لتزرع و لتأكل من ثمر الأرض.  وسيملأ الشوك زرعك. وسوف تظل تتعب في شغلك مدة حياتك حتى تموت وتعود للتراب. كما خلقتك من الأرض، سترجع لها.”

ثم سمى آدم زوجته حواء.  قبل هذا، كان يطلق عليها اسم “امرأة.” سماها “حواء” الذي معناه “الحياة” لأنه كان يعلم بأن حواء سوف تصير أماً لكل البشر.

لأن آدم وحواء كانا يشعرا بالخجل لأنهما عريانين، خلق لهما الله ملابس من جلود الحيوانات ليغطيا نفسيهما.

أخيراً، أمرهما الله بترك عدن حتى لا يأكلا من شجرة الحياة و يعيشا إلى الأبد. ووضع الله ملاكاً مع سيف مشتعل ليحرس باب عدن لكي لا يدخلها أحد.

ولم يعد آدم وحواء لعدن أبداً.  و حدث لهما كل الأشياء الصعبة التي كلمهما الله عنها.  عندما كبرا في السن، ماتا وعادا إلى التراب كما قال لهما الله.

 

 

قصة سيدنا نوح (عليه السلام) والطوفان، من التوراة

في قديم الزمان عاش رجل اسمه نوح.  كان سيدنا نوح عليه السلام متزوج و لديه ثلاثة أولاد متزوجين (سام و حام و يافث). و في أيام نوح كان كل الناس، إلا نوح و عائلته، أشراراً جداً.  ألقى الله نظرة على العالم  ورأى أن الناس في غاية السوء. فقرر أن يهلك الناس، لأنهم أشرار جداً، بإرسال الطوفان ليغرق العالم كله.

لكن في نفس الوقت ألقى نظرة على سيدنا نوح فوجد أنه رجل طيب و ما كان يريد الله لنوح و عائلته أن يغرقوا مع باقي الناس. أوحى الله إلى نوح أنه سوف يرسل طوفان عظيم ليغرق الناس أجمعين، سواه وأسرته. أمر الله نوح أن يقوم ببناء سفينة كبيرة جداً لينجّي نفسه، و زوجته، و أولاده و زوجاتهم. و أن يأخذ معه على السفينة من كل كائن حي ذكراً وأنثى، و أن يحضر طعاماً للجميع لمدة طويلة.

أرشد الله نوح كيف يصنع السفينة (الفلك) ويبنيها، و كم يجب أن يكون حجمها. كان الناس في ذلك الوقت يعيشون عمراً طويلًا، و عكف نوح على بناء هذه السفينة الضخمة سنين طويلة.

بعد أن تم الانتهاء من بناء السفينة، أمر الله ذكراً وانثىً من جميع الكائنات الحية بالذهاب إلى السفينة. (أما الحيوانات الطاهرة و الطيور، فأحضر الله سبعة من كل نوع منها.)  ثم أمر نوح و زوجته و ابناءه الثلاثة (سام و حام و يافث) و كنائنه الثلاث أن يدخلوا السفينة.  و أغلق الله باب السفينة و أرسل الطوفان العظيم.  نزل الماء من السماء و خرج الماء من تحت الأرض.  استمرت الأمطار الغزيرة لمدة أربعين يوماً و أربعين ليلةً ووصل ارتفاع المياه فوق مستوى أعلى الجبال.  وغرق كل الناس على الأرض.  و لكن عاش من في السفينة بأمان (نوح و زوجته و ابناءه الثلاثة و كنائنه الثلاث، مع زوج من كل نوع من الحيوانات).

بعد مئة وخمسين يوماً من الفيضان، أرسل الله ريحاً شديداً لتتبخر المياه.  و نزلت المياه و استقرت سفينة نوح على قمة جبل.  ولكن ما زال هناك الكثير من المياه تغطي معظم الأرض.  بعد ثلاثة أشهر ظهرت جبال أخرى.

بعد أربعين يوماً، فتح سيدنا نوح نافذة السفينة وأطلق غراباً، و لكنه لم يعد.  وبعد ذللك أطلق حمامة ولكنها لم تجد مكاناً لتقف عليه لأن المياه ما زالت تغطى كل شيء، فعادت الحمامة إلى السفينة مرة أخرى.  وبعد أسبوع أطلق سيدنا نوح حماماً آخر، ولكن هذه المرة عادت في المساء حاملةً ورقة شجرة الزيتون في فمها.  وبعد أسبوع  أطلق سيدنا نوح حمامة أخرى، ولكنها لم تعد هذه المرة.  بعد فترة، فتح نوح باب السفينة و رأى أن المياه قد جفت تماماً و يبست الأرض.  و أمره الله أن يخرج من السفينة، هو و أسرته،  و جميع الحيوانات التي على السفينة.

و شكر نوح الله و ذبح بعضاً من الحيوانات الطاهرة ذبيحة للرب. و رضى الله عنه و وعد الله نوح بأنه لن يرسل طوفانًا آخراً أبداً ليهلك كل الناس و كل الحيوانات على الأرض.  و وعد بأنّ فصول السنة ستكون المعتادة في مواعيدها، و ستستمر الحياة، إلى نهاية العالم.  و بارك الله نوح و بنيه.  وأظهر الله قوس قزح في السماء علامة وعده حتى يتذكر نوح وعد الله كل مرة يشاهده فيها، و نحن أيضاً نستطيع أن نتذكر وعد الله.

ملحق ٣: أفكار تسلسل الأحداث الحياتية

تسلسل الأحداث الحياتية تختلف باختلاف المناطق. اجتمع مع مربّيين آخرين أو مشاركين متقدمين وفكروا معاً في العديد من الأفكار الممكنة. توجد هنا بعض الأفكار للبدء بها. اختر فقط الأنشطة التي قد شاهدها المشارك المتقدم سابقا.ً أما الأنشطة الأخرى فمن الممكن أن تستخدم في المرحلة الرابعة.  مثلاً إذا كنت تعيش في المدينة فأنشطة القرية ستنفذ في المرحلة الرابعة وليس في المرحلة الثالثة. هذه الأمثلة هي من اليمن:

 

المنزل

كيف:

– تكنس أو تنظِّف

– تغسل الأطباق أو الملابس

– تعد أن تقدم وجبة

– تنظف غرفة الجلوس

– تسقي الحديقة

– ترد على جرس الباب ثم تدخل الضيف إلى البيت

– تكوي أو تنشر الغسيل

– تشعل الفرن أو التنور

– تغيّر أسطوانة الغاز

– تفتح البوابة للسيارة

– تستعد للضيوف

-تحضر نارجيلة (اركيلة، مداعة، شيشة)

العناية الشخصية

كيف:

– تنظف أسنانك (بالفرشاة أو المسواك)

– تغسل يديك أو وجهك

– تزور الطبيب أو طبيب الأسنان

– تقص أو تحلق شعرك

– تستحم

– تصفف شعرك لحضور حفلة

– تضع الحناء أو النقش

– تستخدم الحمامات العامة

– تتوضأ للصلاة

 

 

الأغذية والمشروبات

كيف:

– تطبخ رز أو خبز

– تأكل باليد أو بأدوات السفرة

– تعمل شاي، قهوة، أو قشر

– تعمل و تقدم مشروبات باردة (شراب)

– تنظف وتقطع الخضروات أو الفواكه

– تعمل حلبة، بنت الصحن، سلتة، أو أي مأكولات محلية قد شاهد المشارك المتقدم عملها

– تشتري لحم من الجزار أو تشتري خضروات أو بهارات

 

الملبس

كيف:

– تلبس ثياب محلية أو غطاء للرأس مثل (الفوطة/الشرشف/ المشدّة/الحجاب .. الخ)

– تلبس الثياب

– تشتري ملابس أو أقمشة

 

المحافظة على السيارة أو الدراجة النارية

كيف:

– تغسل السيارة

– تغيّر الإطار

– تفحص الزيت أو الهواء أو الموائع

– تزود السيارة بالبنزين

رعاية الطفل

كيف:

– تغيّر حفاض الطفل

– تحمم الطفل

– تطعم الطفل

– تجشئ الطفل

– تُسكت الطفل

المهام القصيرة

كيف:

– تسدد الفواتير

– ترسل رسالة

– تطلب الطعام في المطعم وتسدد الفاتورة

– تستخدم الصراف الآلي

– تعيد شحن التلفون المحمول

– تحصل على رخصة قيادة

– تحصل على موافقة السفر/التأشيرة

– تأخذ رسائلك من مكتب البريد

– تبايع في المحلات

– تحاسب عند الشراء في  المحلات الكبيرة

الحياة الريفية

كيف:

– تطعم الدجاج أو البقر

– تستخدم موقد الحطب أو

تشعل النار

– تطبخ مأكولات القرية

– تحرث وتزرع الأرض أو تعمل أي أنشطة زراعية أخرى

– ترعى الغنم و الماعز

– تحلب البقر

 

 

خارج البيت

كيف:

– تسجّل اسمك في فندق

– تلعب كرة قدم

– تلعب ألعاب مثل أوراق اللعب

– تلعب ألعاب الأطفال

– تحضُر حفلة عرس

– تحضُر مناسبة ولادة أو عزاء

– تركب تاكسي أو باص أو أي وسيلة نقل أخرى

– تذهب من مكان معين إلى مكان آخر

– تقدم هدية

– تدعو شخصاً إلى حفلة

– تذهب من محل معين إلى محل آخر

 

 

 


مثال لتسلسل حدث حياتي

(من اليمن، باستخدام أحد اللهجات اليمني)

نموذج لشراء أو تعبئة السيارة بالبترول

  • أسوق السيارة
  • أشوف الشوكة في طبلون السيارة اللي قدامي
  • أشوف الشوكة في النهاية
  • أعرف أن البترول بايخلِّص في وقت قريب
  • علشان كذا أحتاج أعبي بترول للسيارة
  • أبدأ أتذكر فين أقرب محطة بترول
  • أروح لمحطة البترول
  • أشوف البورتة فوق المحطة
  • الف السكان علشان أدخل إلى المحطة
  • أمسك بريك علشان أوقِّف وراء السيارات الثانية
  • أدعس كلش علشان أفضِّي السيارة
  • أفضِّي السيارة
  • أراعي دوري وراء السيارات
  • السيارة اللي قدامي تملَّي بترول وتروح
  • أقْدُم إلى جنب المكينة
  • أدعس كلش بعدين أعشِّق السيارة
  • أدعس صليط شوية شوية وأرفع رجلي من الكلش شوية شوية بعدين السيارة تمشي إلى جنب المكينة
  • أمسك بريك
  • أطفِّي السيارة
  • أخرِّج السويس (المفتاح)
  • أفتح الباب بالمغلقة
  • أخرِّج وأدخِّل المفتاح في غطاء البرميل علشان أفتحه
  • أدور المفتاح بعدين الغطاء يفتتح
  • يأخذ عامل المحطة البيب ويدخَّله إلى برميل البترول
  • العامل يقول لي بكم تشتي
  • أقول له بخمس مية
  • هو يشوف عداد المكينة
  • بعدين هو لما يعبي ثمانية لتر هو يوقِّف البترول
  • هو يرجع البيب إلى مكانه
  • أبند غطاء برميل البترول بالمفتاح
  • أخرج الفلوس من جيبي وأجيب له ألف ريال
  • بعدين العامل يرجِّع لي الباقي
  • أقول له “شكرا” وهو يقول لي “عفوا “
  • بعدين أفتح باب السيارة وأجلس وأشغلها
  • بعدين أدعس كلش وأعشق وأدعس صليط وأرفع الكلش شوية شوية
  • بعدين السيارة تمشي والف السكان
  • أشوف الشارع يمين ويسار علشان أشوف السيارات
  • بعدين أمشي في الشارع

 

 

 

ملحق ٤: مصادر القصص المشتركة

 

مصنف من السهل (١) إلى الصعب (٦)

لتعليم اللهجات المحلية العامية:

كيف تُستخدم المصادر مستوى الصعوبة
يتفحص المشارك المتقدم الكتاب بشكل مبدئي قبل جلسة اللغة، ثم يعطيه للمربّي. يحكي المربّي القصة بالعامية من دون أن ينظر المشارك المتقدم للصور.

بالنسبة لقصص المشاركين المتقدمين الآخرين، فالمربّي يتفحص القصة ومن ثم تدرجوا في فهم التسجيل.

أ- الكتب بدون كلمات مكتوبة أو فيها كلمات قليلة

ب- التسجيلات الأخرى للقصص  لمشارك متقدم آخر مع مربّيه

١
يقرأ المشارك المتقدم القصة في لغته، و يتفحص المربّي القصة المكتوبة بلغة يكون على دراية بها، ثم يعيد حكاية القصة بالعامية بطريقة تتناسب مع مستوى المشارك المتقدم. القصص العالمية مثل :

أ. الأسهل: حكايات أخلاقية عن الحيوانات مثل أسطورة آيسوب و كليلة ودمنة

ب.  حكايات خُرافية (عالمية وعربية) مثل سندريلا وألف ليلة وليلة

ج. الأصعب: قصص من الكتب المقدسة.

٢
يشاهد المربي و المشارك المتقدم الفيلم مع بعض، ثم قد يسجلها المربّي بطريقتين:

المربّي يشاهد الفيلم ويتحدث عن ما يحدث أثناء المشاهدة.

يصف المربّي ماذا حدث بعد مشاهدة الفيلم.

الأفلام الصامتة أو أفلام الكرتون المتحركة مثل:

“توم وجيري”

“مستر بين”

“تشارلي تشابلن”

“شون ذا شيب”

“در ماولوورف”

٣
يصبح المشارك المتقدم على دراية بالقصة عن طريق قراءة الترجمة أولاً. ثم يعيد  المربّي حكاية القصة باستخدام كلماته الخاصة بالعامية. القصص المحلية لأطفال الروضة أو للأطفال الصغار متضمنة:

الحكايات المحلية عن الحيوانات، الحكايات الأخلاقية، حكايات الأطفال، الحكايات الشعبية، حكايات الخرافات والأساطير، و قصص جُحا أو علاء الدين.

٤
المشارك المتقدم يسمع أو يقرأ القصة في لغته أولاً. ثم يعيد المربّي حكاية القصة باستخدام كلماته الخاصة بالعامية. القصص المحلية المكتوبة بلغة البلد المضيف والتي تكون معقدة أكثر أو مجردة، مثلاً، قد تتضمن القصة نزاع أو سوء تفاهم. ٥
المربّي أو المشارك المتقدم يلخص أو يعيد حكاية الحبكة الروائية للفيلم أو الكتاب بالعامية. (يجب أن يكون الاثنين على دراية بالفيلم أو الكتاب بلغتهم الأم.) إعادة سرد الحبكة الروائية للفيلم الرائج أو الكتاب المتوفر بلغات يقدر أن يفهمها المربّي والمشارك المتقدم معاً.

 

٦

للغة العربية الفصحى:

في مرحلة ٣ج أو بعدها، عندما كان المتعلم مستعداً لبدء العمل على فهم اللغة المكتوبة (أي: عندما يكون قادراً على فهم تفسير المفردات الجديدة في اللغة العربية الفصحى بالعامية من دون الحاجة للترجمة) باستطاعته البدء بالأنشطة التالية:

كيف تُستخدم المصادر مستوى الصعوبة
استمع وراجع النسخة العامية المسجلة مسبقاً. ثم يقرأ المربّي القصة بصوت مسموع كما هي مكتوبة. تدرجوا في فهم التسجيل. أي قصة أعدت مسبقاً بالعامية ومتوفرة بصيغة مكتوبة.

 

١
يقرأ المربّي القصة بصوت مسموع للمشارك المتقدم، بينما يسمعه المشارك المتقدم.  تدرجوا في فهم التسجيل. القصص العالمية كما في رقم (٢) أعلاه والمكتوبة بلغة البلد المضيف. ٢
هذه القصص تكون طويلة. المربّي يقرأها بصوت مسموع للمشارك المتقدم.  تدرجوا في فهم التسجيل. القصص البسيطة والمكتوبة للأطفال أو الشباب والتي طبعت بلغة البلد المضيف والمألوفة للمشارك المتقدم (أي: قصص الأطفال الكلاسيكية المترجمة). ٣
بمجرد أن يكون المشارك المتقدم على دراية بالقصة، يقرأها المربّي له فقط كما هي مكتوبة للناس المحليين.  تدرجوا في فهم التسجيل. القصص المحلية المكتوبة للأطفال أو الشباب حيث تكون مترجمة. أو إذا لم تكن مترجمة فيقوم المربّي بترجمتها شفهياً إلى اللغة الناطقة (العامية) للمشارك المتقدم، أو يترجمها لأية لغة أخرى يعرفانها معاً، أو قد يحكي القصة بالعامية ويتدرج في فهمها مع المشارك المتقدم. ٤
يستمع أو يقرأ المشارك المتقدم القصة بالترجمة مسبقاً. ثم يقرأ المربّي القصة بصوت مسموع كما هي مكتوبة.  تدرجوا في فهم التسجيل. القصص المحلية الأكثر تعقيداً والمكتوبة بلغة البلد المضيف.

 

٥
يترجمه المربّي شفهياً إلى اللغة الناطقة (العامية) للمشارك المتقدم أو لأية لغة أخرى يعرفانها معاً أو يشرحها بالعامية. بمجرد أن يشعر المشارك المتقدم بأنه على دراية بالمعلومات، يقرأها المربّي له فقط كما كُتبت للناس المحليين.  تدرجوا في فهم التسجيل. مناقشة الموضوع الأكثر تجريدية والمطبوع بلغة أهل البلد للأطفال.

مثال: قد يكون جزءاً من الكتاب المدرسي (ربما للصف الأول أو الثاني) للعلوم، الدراسات الاجتماعية، الصحة … الخ

٦
يترجمه المربّي كما هو موضحاً أعلاه. بمجرد أن يشعر المشارك المتقدم بأنه على دراية بالقصة، يقرأها المربّي له فقط كما هي مكتوبة.  تدرجوا في فهم التسجيل. مناقشة الموضوع الأكثر تجريدية والمطبوع بلغة أهل البلد والذي كُتب للمواطنين البالغين. ٧

 

تسلسل المصادر

بالإضافة إلى ما سبق، سوف تقوم أيضاً بعمل أنشطة “تسلسل الأحداث الحياتية” وأنشطة “الأحداث المشتركة”. البعض منها سيكون سهلاً للغاية والبعض الآخر سيكون أكثر صعوبة، لذا ستحتاج إلى أن تختار متى ستقوم بعملها.

إذا رغبت فقد تمزج المستويات. على سبيل المثال: القيام بعمل الأنشطة من المستويات  الثانيإلى الرابع باستخدام قصة عالمية و فيلم كرتوني و قسة محلية في نفس اليوم. سيوفر لك هذا توازناً جيداً بالنسبة للكلمات الجديدة والمراجعة.

 

تجميع المصادر

 

المهام الرئيسية بالنسبة لمرشد لتعليم اللغة أو المربّي خلال المرحلة الثالثة هي:

— تجميع الكتب المناسبة بأكبر عدد ممكن للمرحلة الثالثة. (المجموعة الجيدة للمرحلة الثالثة قد تتضمن ١٥٠ أو أكثر من كتب الأطفال و أفلام صامتة..الخ.)

— إعداد ترجمة القصص العالمية أو قصص من ثقافة بلد المشارك المتقدم إلى لغة البلد المضيف.

— إعداد ترجمة قصص البلد المضيف من اللغة المحلية إلى اللغة الانجليزية أو لأية لغة مشتركة.

— تشجيع المشارك المتقدم على تبادل تسجيلاته لقصص وأنشطة المرحلة الثالثة وتجميعهم على أقراص مدمجة (سي دي).

 

ملحق ٥: أنشطة للتركيز على القواعد أساسها المدخلات (تركز على الصيغة)

لمرحلة ١ب حتى مرحلة ٥ بالنسبة للغة العربية

يُمكن للمربي والمشارك المتقدم تصميم أنشطة للتركيز على القواعد أساسها المدخلات لأي ناحية من نواحي القواعد والتي يحتاجها المشارك المتقدم لكي يستخدمها في حديثه وإدراكه. فيما يلي بعض الأمثلة تحديداً للغة العربية. (يمكن استخدام سيل المدخلات والمخرجات أيضاً لجميع هذه النواحي كما هو موضح في ملحق منفصل).

صيغة الجموع: استخدم أنشطة مماثلة لمرحلة ١أ، جلسة ١٠، نشاط ٦.

نسختين من أي شيء معروف:

لعبتان، شيئان حقيقيان، صورتان (قم بنسخ عدة نسخ لنفس الصورة). إذا كانت لهجتك المستهدفة تستخدم المثنى فأعد ٣ صفوف: صف واحد مع مادة واحدة (أي دجاجة، كلب)؛ والصف الثاني مع مادتين (أي دجاجتين، كلبين)؛ والصف الثالث مع ٣ مواد أو أكثر (أي ٣ دجاجات، ٣ كلاب). إذا لم يكن لديك مواد كافية فاستخدم فقط ٣ من كلٍ ويضع المشارك المتقدم يده على الرقم الملائم (إصبع واحد على واحد أو إصبعين على اثنين أو ٣ أصابع أو اليد بأكملها على ٣).

أعد صفاً واحداً للمفرد والأشياء الفردية (على سبيل المثال كلب، قطة، دجاجة،..الخ) وصفاً ثانٍ من نفس أنواع الأشياء في مجموعات صغيرة (كلاب، قطط، دجاج،..الخ). يُقدم المربي الكلمات مع الطريقة السريعة للفهم ويسأل أسئلة مثل “أين هو الكلب؟” و”أين هم الكلاب؟”. إذا كانت اللهجة المستهدفة تستخدم المثنى فاستخدم صوراً أو أكوام من ١،٢،٣ أو مواد أكثر، وسوف يسأل المربي أيضاً أسئلة مثل “أين هما الكلبان؟” “أين هي الدجاجة؟” “أين هي القطط؟” “أين هما القطتان؟”.

بعض الأشياء في اللغة العربية لديها صيغة جمع التكسير وصيغة المفرد مثل تفاحة/تفّاح بدلاً من صيغة الجمع السالم والمفرد. لذا قم بتضمين بعض الأمثلة لتلك.

بعد أن يتم تقديم بعض الجموع باستخدام الطريقة السريعة للفهم، قم بممارستها مع طريقة الجسم والأفعال التي تعلمها المشارك المتقدم، على سبيل المثال: اغسل التفاح، أعط الأولاد موزة، ضع الطبقين على الأكواب،..الخ.

الإضافة:

قم بعمل أنشطة مماثلة لمرحلة ١أ جلسة ٥ أنشطة ٣ و٤ وجلسة ٦ أنشطة ٢أ و٣ مع أناس ومواد مختلفة:

عرائس (أشكال للأفعال، رسوم، صور) لرجل، امرأة، ولد، بنت، طفل،..الخ. و/أو صور أو ألعاب حيوانات. أعط كل عروسة أو حيوان كومة من الأشياء التي تنتمي إلى ذلك الشخص أو الحيوان.

أو استخدم كتاب قصة مصورة أو صورة فعالة.

قم بتقديم صيغة الإضافة مع الطريقة السريعة للفهم. على سبيل المثال “هذا هو أنف الولد. هذا هو أنف البنت. أين هو أنف الولد؟ أين هو أنف البنت؟ أين هو أنف البنت؟”..الخ. يجب على المربي الاستمرار في استخدام العرائس أو الصور ليسأل أسئلة مثل “أين هو أنف الرجل؟ أين هما رِجلا الطفل؟ أين هو جناح الطائر؟” أو استخدم أشياء متراكمة بجانب كل حيوان أو شخص ويسأل المربي أسئلة مثل “أين هو قلم الكلب؟” “أين هو قميص الطفل” “أين هو كتاب أخت الولد؟” “أين هي دراجة الجدة؟” أو قد يسأل المربي أسئلة مماثلة مستخدماً صورة فعالة أو كتاب قصة مثل “أين هو صديق الضفدع؟” “أين هي ورقة الشجرة؟” “أين هي صدفة السلحفاة؟”

الإضافة مع الإنسان والحيوان

(الطريقة السريعة للفهم)

استخدم الأشخاص الحقيقيين في المجموعة (المربي والمشاركين المتقدمين). أضف دمى لصيغ أخرى للضمير أنت (أنتِ، أنتَ، أنتم) في اللهجة المستهدفة إذا كان هناك القليل من المشاركين المتقدمين. استخدم عرائس أو صور لـهو، هي، هم، هن.

قم بتجميع مجموعة من نفس الأشياء بجانب كل شخص في المجموعة وكل دمية وعروسة أو مجموعة من الدمى أو العرائس. وضع مجموعة من الأشياء أيضاً بين عدة أشخاص أو عرائس لشرح “لنا”، “لكم”، “لهم”. بإمكانك أيضاً استخدام أشياء متواجدة مسبقاً في الغرفة مثل “كُتب، أقلام، أوراق، شنط،..الخ تخص كل مشارك متقدم.

اختر عضواً من أعضاء الجسم مثل “اليد” وتأكد من أنك على دراية بصيغة المثنى أو الجمع لها. (يدان/أيادي). ثم يجب على المربي استخدام الطريقة السريعة للفهم لكي يقدم تلك الكلمة مع ضمائر الملكية بإضافة واحدة تلو الأخرى. “أين هي يدي؟ أين هما يداي؟ أين هما يداك؟ أي هي يدي؟ أين هما يداك؟”..الخ. أضف الجمع أيضاً: “أين هم أيادينا (يداك ويداي)؟”.

أو استخدم مجموعة من الأشياء. يشير المربي أولاً إلى الأشياء ويقول أشياء مثل “هذه هي مطرقتهم.” “هذا هو كلبي.” “هذه هي قطتك.” بينما يُسجل المشاركون المتقدمون ويفضل أن يكون ذلك على شريط فيديو. ثم يسأل المربي أسئلة مثل “أين هو كلبك؟” “أين هو كلبه؟” “أين هو كلبهم؟” “أين هو كلبنا؟” “أين هو كلبي؟” (دائماً من وجهة نظر المربي بما أنه هو المتكلم). قد يضيف أسئلة أيضاً مع أفعال مألوفة مثل “أشر إلى كلبي.” “ارم لي قلمه.” “اغسل حمارك.” “أعطني كتبنا.”.

إذا كان المشاركون المتقدمون يتحدثون بعد المشاركة مع الطريقة السريعة للفهم على النحو الوارد أعلاه فقد يحاولون القيام بما يلي:

قد يسأل المربي أسئلة مثل “هل هذا هو كتابي؟” يجيب المشاركون المتقدمون بنعم أو لا.

قد يسأل المربي أسئلة مثل “هل هذا هو كتابي أو كتابك؟” يقول المشارك المتقدم “كتابي”

قد يسأل المربي أسئلة مثل “كتاب من هذا؟” يجيب المشاركون المتقدمون “كتابك”..الخ. يمكن للمشاركين المتقدمين أن يسألوا بعضهم البعض أسئلة مماثلة.

قد يقول المربي للمشاركين المتقدمين بأن يعطوا كتاباً لأحدهم ويقولون كتابَك (أو كتابِك)، ويأخذه ذلك الشخص ويقول كتابي ثم يعطيه لعروسة ذكر ويقول كتابُهُ،..الخ.

قد يحاول المشاركون المتقدمون التحدث عن الأشياء قائلين “هذا هو كتابي الأحمر.” “هذا هو كلبها الصغير.” أو ضع الأشياء في أماكن مختلفة وقل أشياء مثل “كتابي على الطاولة.” “كلبها تحت كتابك.” “مظلتهم فوق رؤوسهم.”

ضمائر الملكية (الطريقة السريعة للفهم)

عرائس، دمى، أشياء على النحو الوارد أعلاه

أضف مصطلح عام لـ “لي”، “لك”،..الخ. “ما هو الشيء الذي لي؟” (يشير المشارك المتقدم لمواد المربي). “ما هو الشيء الذي له؟” (يشير المشارك المتقدم لأشياء عروسة الولد). “ما هو الشيء الذي لك؟” (يشير المشارك المتقدم لأشيائه الخاصة به).

لك، لي، ..الخ (الطريقة السريعة للفهم)

قد يمارس المشاركون المتقدمون أيضاً ما تعلموه خارج جلسات اللغة الخاصة بهم مع الجيران أو أطفال الجيران قائلين أشياء مثل “هذا هو كتابي المدرسي. هل هذا كتابك؟ هذا هو قلمي. أين هو قلمك؟”.

المذكر/المؤنث للأسماء والصفات:

أخرج كومة كبيرة من الأشياء التي تعلمها المشاركون المتقدمون. يقوم المربي بوصفها ككبير/صغير أو بالألوان أو بصفات أخرى. “أين هي البنت الصغيرة؟ أين هي الورقة الكبيرة؟ أين هو الكتاب الأحمر؟ أين هو الولد السعيد؟ أين هو الرجل الألماني؟”..الخ. يفصل المشاركون المتقدمون الأشياء إلى أكوام وفقاً لما إذا كان المربي يستخدم النهايات المؤنثة (كتلك التي تستخدم للصفات التي تصف بنتاً) أو لا. (لذا سيكون لديك كومة أشياء مثل ورقة، بنت،..الخ في كومة  واحدة، وأشياء مثل كتاب، قلم، ولد،..الخ في كومة أخرى). ثم يجب أن يسأل المربي أسئلة فقط باستخدام الصفات مثل “حمراء” ويشير المشاركون المتقدمون إلى شيء أحمر في الكومة الخاصة بالأشياء المؤنثة أو “كبير” ويشير المشاركون المتقدمون إلى شيء كبير في الكومة الخاصة بالأشياء المذكرة. قد يكون هناك أيضاً صيغ صفات للجمع في اللهجة المستهدفة لذا قم بتضمين أشياء مثل رزمة أقلام، كومة كتب، عدة عرائس أو صور لبنات، مجموعة من الفئران،..الخ وانظر إلى أين ستنتهي هذه الصيغ. ثم قم بخلط الأكوام معاً ويحاول المشاركون المتقدمون مرة أخرى الإشارة إلى شيء (أزرق) أو (كبيرة)،..الخ.

أو قم بتجميع كومة من الأشياء بألوان وأحجام مختلفة وقم بعمل الطريقة السريعة للفهم معها فقط (أين هي قطعة السلك الزرقاء الطويلة؟ أين هي السيارة البيضاء الصغيرة؟ ثم “أين هي الطويلة؟” أين هي الصغيرة؟”) لممارسة الصفات. بعد التركيز على الإدراك، قد يحاول المشاركون المتقدمون تسمية أشياء متنوعة مع جُمل مثل “هذا شريط أزرق وأبيض”.

صيغ الأعداد:

استخدم سيل المدخلات/المخرجات مع كتاب أنوس للعد أو كُتب أخرى مع أعداد مختلفة للأشياء. استخدم نقوداً أو صوراً للنقود لممارسة الأعداد الكبيرة. استخدم أسئلة مثل “أين الـ ١٥٣ ريالاً؟”، “أشر إلى الـ ٢٠٠١ ريالاً”، “ادفع ٥٤ ديناراً”.

صيغ الفعل: (لاحظ بأنه في مرحلة ١ سوف تستخدم فقط صيغة الفعل المضارع؛ يتم إضافة صيغة الفعل الماضي في مرحلة ٢، وصيغة المستقبل إذا تم الاحتياج إليها فيما بعد).

بالتركيز على صيغ الفعل، ابدأ في جلسة واحدة فقط بصيغ الأفعال لـ أنا، أنتَ، أنتِ، مثل أركض، تركض، تركضين. في جلسة أخرى أضف صيغ الأفعال لـ هو وهي وقم بمراجعة الصيغ السابقة. في جلسة أخرى، قم بممارسة نحن وأنتم ومراجعة الصيغ السابقة. في جلسة أخرى أضف صيغ الأفعال لـ هم وهن إذا كانت تُستخدم في اللهجة المستهدفة وراجع الصيغ السابقة.

استخدم صور الأفعال الانجليزية بإتباع التعليمات لممارسة صيغ الفعل؛ سوف تحتاج إلى استخدام العرائس والدمى. يجب على المربي والمشاركين المتقدمين والعرائس والدمى تمثيل الأفعال الموجودة في شريط القصة بحيث يمكنك تضمين جميع صيغ الفعل التي تركز عليها في الجلسة. تأكد من استخدام الصيغة الصحيحة للفعل. على سبيل المثال، يجعل المربي العروسة تركض والعروسة تقف ويقول المربي “ركضت”. أو بينما يجعل المربي أو المشارك المتقدم العروسة تركض فهو يقول “تركض” أو “هي تركض”. يمكن استخدام شرائط أفعال الكتاب اللكسكيري بطريقة مماثلة.

قد تستخدم صوراً مثل صفحة “الناس يفعلون” في رزمة الوسائل التعليمية لمرحلة ١أ جلسة ٢ نشاط ٢ أو رسوم لأناس يقومون بعمل أفعال أخرى وصور للمربي والمشاركين المتقدمين يقومون بعمل أفعال مختلفة. يقوم المربي بعمل جُمل مثل “هو يركض” أو “أنت تتمدد” ويشير المشاركون المتقدمون إلى الصورة الملائمة. قد يسأل المربي أيضاً أسئلة مثل “من الذي يقول ’أنا أتمدد’؟” أو “من الذي يقول ’نحن نركض’؟” إذا لم تكن صور المشارك المتقدم أو المربي متواجدة. (أضف شكل فقاعة إلى الناس بحيث يكون لديك صورة لشخصين يجريان محادثة مع شكل فقاعة محادثة بينهما وصورة شخص متمدد مع فقاعة محادثة فوق رأسه،..الخ) ومع صورة مرسومة باليد لشخص متمدد وأخر واقف ويسأل المربي من الذي يقول “أنا متمدد”؟ من الذي يقول “أنت متمدد”؟ في البداية قم بتضمين الضمائر (’أنا’ أمشي) ثم ابعد الضمير (أمشي).

 

الأفعال التحزيرية (مرحلة ١ب جلسة ١٤ نشاط ٥) لممارسة صيغ الفعل:

الصور لجميع الأفعال التي تم تعلمها حتى الآن (يتم تقطيعها من رزمة الوسائل التعليمية). هذا نشاط لممارسة القواعد بالإضافة إلى تعزيز المفردات.

توقع بأن المشاركين المتقدمين لن يتمكنوا من الحصول على صيغ الفعل بشكل صحيح ولكن المربي سيعيد صياغتها لهم لكي يسمعوها بشكل صحيح.

ضع جميع صور الأفعال التي تم تعلمها حتى هذا الوقت في سلطانية. قسِّم الفصل إلى فريقين (إذا كان هناك فقط مشارك متقدم واحد في الفصل فسيكون المربي فريق والمشارك المتقدم الفريق الآخر). يأخذ أحد الفريقين كرت من السلطانية وأحد أعضاء الفريق أو الفريق بأكمله سيقومون بتمثيل الفعل أو قد يكون لديهم عروسة أو دمية تقوم بتمثيله. يجب على الفريق الآخر أن يقولوا ماذا يحدث: “هو يدق بالمطرقة، هم يخيطون”. يقوم الفريق الأول بتصحيحهم إذا لزم الأمر: “لا أنا لا أبلع، أنا آكل”. النقاط المقترحة: يحصل الفريق على نقطتين إذا كان بإمكانهم تمثيل الفعل بحيث يخمنه الفريق الآخر، ونقطة واحدة إذا كان عليهم إضافة مساعدة لكي يخمنه الفريق الآخر. لذا فالنقاط لا تعتمد على المقدرة اللغوية.

 

الصورة الفعالة (مرحلة ١ب جلسة ٢١ نشاط ٥):

الصورة الفعالة والرسوم أو الصور الفوتوغرافية للمشاركين المتقدمين والمربي يقومون بعمل الأفعال. تستطيع أن تجد صوراً فعالة معقدة في كتب مماثلة لأين  هو والدو؟ أو وليام واندورز أوف.

هذا مثال لسيل المدخلات/المخرجات كما تم توضيحه في ملحق آخر.

استخدم “صورة فعالة” مع العديد من الناس والأفعال. سجل (بالفيديو إذا أمكن) المربي وهو يدور حول الصور ويقول أشياء مثل “هي تمشي، هم يركضون، هو يجلس، الطفل يبكي”،..الخ. يجب عليه أن يستخدم نفس صيغة الفعل للجميع (ربما للفعل المضارع والمضارع المستمر: هو يجلس. هو جالس). (يمكنك بدلاً من ذلك ممارسة الفعل الماضي مع الأفعال التي تم إنهائها؛ هو قفز في الماء، لصورة رجل يقف في الماء مثلاً). أضف صور المشاركين المتقدمين والمربي والآخرين حتى يتمكن المربي من إدراج “نحن نمشي، هو يركض”،..الخ. ثم يجب على المربي قول أشياء مثل “هو يركض” ويشير المشارك المتقدم إلى الذكر الذي يركض. يجب على المربي أن يترك الضمائر بعد بعض من الممارسة (قائلاً فقط “يركض”) بحيث يجب على المشاركين المتقدمين الاستماع إلى صيغة الفعل لكي يقرروا لمن سيؤشرون. إذا كان المشاركون المتقدمون جاهزين لممارسة التحدث مع الأفعال فيستطيع حينها المربي أن يشير إلى العديد من الناس ويقول المشاركون المتقدمون ماذا يفعلون.

عادةً ما تُقدم الأفعال باستخدام صيغة الأمر أولاً ثم الفعل المضارع ثم الفعل الماضي (مرحلة ٢ وأعلى) وجميعها يستخدم أنشطة حقيقية كما هي موضحة هنا. الاختيارات الأخرى تتضمن التحدث:

يقف المشاركون المتقدمون بشكل دائري ويرمون كرة أو يمررون شيئاً لبعضهم البعض. يقولون “أنا أرمي الكرة. أنت تمسك بالكرة. هو يرمي الكرة”،..الخ. يجب عليهم قوله بينما يقومون بعمله!! بالنسبة للفعل الماضي، فيقومون بعمل شيء ثم يقولونه. “أنا رميت الكرة. أنت أمسكت بالكرة”. بالنسبة للمستقبل، يقول المشاركون المتقدمون ما الذي سيقومون بعمله مثل “أنا سأرمي الكرة. أنت ستمسك بالكرة. هو سيرمي الكرة”.

أو كل مشارك متقدم قد يقوم بعمل شيء ويسأل الشخص الذي بجانبه ماذا يفعل. “ماذا أفعل؟” “أنت تلمس أنفك” “ماذا فعلت؟” “أنت لمست أنفك”.

قم بتسجيل شريط فيديو لبعض أفلام الكرتون البسيطة للأطفال وشاهدوها معاً. يستطيع المربي أو المشاركون المتقدمون قول الأفعال التي يعرفونها مثل “هو يركض”، “هم يرمون كرة”،..الخ. بينما تتحرك الشخصيات (استخدم زر التوقيف إذا أمكن). ثم قم بعمل الفعل الماضي: شاهد الشخصية تركض، يشغل المربي زر توقيف الفيديو ويسأل “ماذا فعل؟” يجيب المشارك المتقدم “هو ركض”..الخ. يستطيع المربي أيضاً إيقافه قبل أن يبدأ الفعل ويسأل “ماذا تعتقد بأنه سيفعل؟”.

إذا تصفحتم كتاب الصور معاً فقوموا بتصفحه مرة أخرى واستخدم فقط التركيب النحوي أو صيغ الفعل التي تقوم بالتركيز عليها (الماضي، المستقبل، الخ).

اجعل المربي يشرح كيفية القيام بعمل نشاط يتطلب عدة خطوات مثل غسل الأطباق. يجب عليه أن يقوم بعمل النشاط أو يتظاهر بعمله بينما يقوم بشرحه. ثم بإمكانه إعطاء الأوامر لفعل كل خطوة ويقوم هو والمشاركون المتقدمون بتمثيله أو بعمله معاً. بإمكانه فقط إعطاء الأوامر بعد بعض من التكرار ويقوم المشاركون المتقدمون بتمثيله. في مرحلة النتاج، يقوم المشاركون المتقدمون بإعطاء الأوامر لبعضهم البعض ويقومون بتمثيلها. ثم بإمكان المربي إعادة العملية قائلاً ما الذي يقوم بعمله في كل خطوة (أنا أمسح الطبق). ثم بإمكانه إعطاء الأوامر ويقول المشاركون المتقدمون ما الذي يقومون بعمله في كل خطوة (المربي: “امسح الطبق”. يقوم المشارك المتقدم بعمله ويقول: “أنا أمسح الطبق”) ثم بإمكان المشاركون المتقدمون تمثيل النشاط من دون الاستماع إلى الأوامر بينما يقولون ماذا يعملون. ثم يستطيعون الممارسة مع أشخاص آخرين (هو (العروسة الذكر) يمسح الطبق؛ أنت تمسح الطبق) أو صيغ أفعال أخرى (بعد انتهاء الفعل: أنا مسحت الطبق. هو مسح الطبق). قم بتقديم كل واحد مع الكثير من الإدراك قبل النتاج.

قم بتشغيل نسخة “سايمون يقول” (أحمد يأكل أو ليلى تأكل باللغة العربية) مستخدماً الأفعال التي تعلمها المشاركون المتقدمون ولكنهم فقط يقومون بعمل الفعل إذا كان القائد يقول أحمد يأكل. أو استخدم أوامر النهي أو النفي: افعل هذا. لا تفعل ذلك.

استخدم الكوميديا والمحادثات لتعزيز المفردات. اختر تلك التي فيها كلمات قمت بتقديمها مسبقاً. انسخ. يسرد المربي القصة للمشاركين المتقدمين. ثم يقول المشاركون المتقدمون ماذا يحدث (أو ماذا حدث أو ماذا سيحدث) في كل صورة.

صيغ الأوامر:

قد تريد أن تركز على صيغ الأوامر المختلفة معتمداً لمن تُوجه. استخدم مجموعة من الكروت التي توضح أفعال تعلمتها ودمى أو عرائس إذا لم يكن لديك مشاركين متقدمين أو مشاركات متقدمات. يعطي المربي أمر لكل فعل بصيغة المذكر أو المؤنث أو جمع المذكر السالم أو جمع المؤنث السالم (أو أي صيغ تستخدم في اللهجة المستهدفة). بالنسبة لصيغة المؤنث، تقوم امرأة واحدة بعمل الفعل (أو شخص ما يمثل الفعل مع دمية أو عروسة). بالنسبة لصيغة المذكر، يقوم رجل واحد بعمل الفعل. بالنسبة لصيغة جمع المذكر السالم، يمثل جميع الرجال الفعل أو العرائس أو الدمى المذكرة ولصيغة جمع المؤنث السالم، تقوم جميع العرائس أو الدمى أو المشاركات المتقدمات بعمل الفعل. يجب على المربي أن يساعد كثيراً في البداية بإعطاء الأمر والتأكد من قيام الناس الصحيحة بتمثيله حتى يفهم المشاركون المتقدمون الفكرة.

ضمائر المفعول:

يعطي المربي أوامر مثل “أعط له الكرة، أعطني الكرة، أعطها الكرة. اضربني. اضربه. اضربها”. يعطي المشاركون المتقدمون أوامر مماثلة لاحقاً.

تراكيب أكثر تعقيداً (مرحلة ٢ أو ٣ وأعلى):

قم بإعطائها كأوامر أولاً. “بينما تمشي، ارم الكرة. بعد أن ترمي الكرة، اسعل”.

أوامر جملة الشرط: “إذا كان كتابك مفتوحاً اقفله. إذا كان مقفلاً افتحه”.

تراكيب أخرى: المشارك المتقدم: إنها قبعة. المربي: هو يقول إنها قبعة. المشاركون المتقدمون: إنها قبعة. المربي: هم يقولون إنها قبعة. (اجعل الدمى “تتحدث” أيضاً).

حروف الجر:

قم بتقديم حروف الجر باستخدام الطريقة السريعة للفهم كما في مرحلة ١أ، جلسة ٤، نشاط ٥. (يقول المربي للمشاركين المتقدمين بأن يضعوا أعواد ثقاب فوق، تحت، أمام، وراء، بجانب، أو في أشياء ثابتة مثل كرسي لعبة وبين شيئين).

يعطي المربي أوامر باستخدام الأشياء. (ضع الكتاب تحت طاولتك. ضع الكرة في الصندوق. ضع السرير في غرفة المعيشة).

قم بعمل أنشطة استكمال المعلومات الناقصة بوضع الأشياء في مواضع مختلفة. (على سبيل المثال مع حاجز بينها، يقول المربي “أنا أضع السيارة تحت الشجرة” ويحاول المشارك المتقدم عمل نفس الشيء من دون رؤية ماذا يعمل المربي. ثم يأخذ المشارك المتقدم دوره). يعطي المشاركون المتقدمون أوامر للمربي أو لبعضهم البعض مثل “ضع قلمك داخل أذنك”. قد يكون هذا مضحكاً؛ فمن السهل أن نتذكر الأشياء المضحكة!

بإمكانك أيضاً استخدام سيل المدخلات والمخرجات مع صورة فعالة. (“البطة فوق البحيرة. الولد بجانب الشجرة”).

القواعد والمفردات خلال المراحل

فيما يتعلق بالقواعد، يتقدم المشاركون المتقدمون في برنامج المراحل الست من قواعد هنا والآن إلى قواعد القصة البسيطة (مطلوبة بالدرجة الأولى للتسلسل البسيط للأحداث)، إلى قواعد القصة المعقدة (لتوضيح ماذا حدث سابقاً،..الخ)، إلى القواعد المطلوبة للشرح (التحدث بطرق عامة أو طرق تجريدية أو التحدث بشكل افتراضي).

المبادئ

ركز دائماً على الإدراك قبل التحدث. يجب على المربي التوضيح بإيجاز ثم يجعل المشاركين المتقدمين يتجاوبون مع الأفعال تكراراً ومراراً. يحاول المشاركون المتقدمون التحدث في الجلسة التالية (أو في عدة جلسات لاحقة) باستخدام الأفعال وإعطاء الأوامر للمربي أو لبعضهم البعض أو وصف الأشياء.

قم بتدريس شيئاً جديداً في كل مرة. على سبيل المثال، تعلم أولاً عدداً قليلاً من الأفعال باستخدام صيغة الأمر. ثم طبق صيغة المتكلم مع الفعل المضارع لتلك الأفعال. ثم استخدم تلك الأفعال وطبق صيغة المخاطب وصيغة المتكلم مع الفعل المضارع،..الخ. يجب على المربي أن يحافظ على دمج ما تعلمه المشاركون المتقدمون في الجلسات السابقة بحيث يتم تعزيز تلك الأشياء.

قم بتكرير تركيبة نحوية مرات عديدة بطرق وبسياقات مختلفة حتى توصلها إلى أعلى الجبل الجليدي للمشارك المتقدم.

ركز على القواعد بينما تستخدم اللغة للتواصل الفعلي.

نحن نتعلم من خلال النظر والاستماع والتطبيق واللمس. أنشطة مثل الطريقة السريعة للفهم وطريقة حركة الجسم واللتان تفتحان كل هذه “الأبواب التعليمية” تكونان فعالتين للناس الذين لديهم أساليب تعليمية مختلفة. المشاعر الايجابية والطرافة (شيء استثنائي أو غير متوقع أو مضحك) والتكرار مع التنويع والتباين تساعد المشاركين المتقدمين أيضاً على التعلم بشكل أفضل.

قم بتدريس اللغة العربية بتضمين القواعد باللغة العربية وليس بالترجمة أو الشرح باستخدام لغة أخرى.

يجب أن يكون المربي كأخ أو أخت كبيرة ويقوم بالتصحيح فقط بإعادة الصيغة بلطف. حافظ على بقاء المحيط أمناً. إذا كان المشارك المتقدم خائفاً من أن يُقال له أنه على خطأ أو مقارنته بشخص آخر أو شعوره بالخجل بطريقة ما فسوف يكون مشدوداً ولن يتعلم جيداً.

يجب أن تكون الجلسات مسلية ومريحة بقدر الإمكان. يتعلم المشاركون المتقدمون بشكل أفضل عندما يكونون مرتاحين وغير مشدودين. العب ألعاباً؛ استخدام الدمى والأفعال والرسوم والصور والألعاب؛ وقم بتضمين أفكار المشاركين المتقدمين.

تذكر بأن هذه الأنشطة ليست اختبارات! إذا ارتكب شخص خطأً ما فيجب على المربي إعطاءه تلك “السقالة” المهمة التي تحافظ على استمرار بناء البناية. قد يعطي تكراراً لفظياً ثم دليلاً لفظياً إذا لزم الأمر (إذا قال المربي “التقط الكرة الحمراء”، الدليل اللفظي قد يكون “هذه هي الكرة الخضراء”). يجب على المربي إعطاء المشاركين المتقدمين وقتاً للتفكير قبل إعطاء الإجابة. قد يختارون حركات باليد بحيث يستطيع المشارك المتقدم الإشارة بسهولة عندما يريد وقتاً أكثر للتفكير أو عندما يريد المساعدة.

ركز دائماً على التراكيب النحوية التي يحتاجها المشارك المتقدم لاستخدامها في إدراكه وحديثه. إذا حاول المربي أن يُدرِّس التراكيب التي لا يكون المشارك المتقدم جاهزاً لها فسوف ينساها المشارك المتقدم قبل أن يحتاج إلى استخدامها.

 

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: